تركيا ستتّخذ «خطوات» لحل مشكلة إدلب إذا فشل التعاون مع روسيا

تركيا ستتّخذ «خطوات» لحل مشكلة إدلب إذا فشل التعاون مع روسيا

السبت - 20 جمادى الآخرة 1441 هـ - 15 فبراير 2020 مـ
وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو (إلى اليسار) مع نظيره الألماني هايكو ماس في ميونيخ (رويترز)

أكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، اليوم (السبت)، أن بلاده تريد حل القضايا المتعلقة بمحافظة إدلب السورية مع روسيا بالطرق الدبلوماسية وإلا فسوف تتخذ الخطوات اللازمة. وأضاف على هامش مشاركته في مؤتمر ميونيخ للأمن، أن وفداً تركياً سيزور روسيا في 17 فبراير (شباط) الجاري لمناقشة الوضع في إدلب.

وأضاف جاويش أوغالو أنه سيلتقي وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم في ميونيخ، وأن الوضع في سوريا سيكون موضع بحث.

وفي أنقرة، أكد نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي، السبت، أن أنقرة وفت بمسؤولياتها في منطقة إدلب وفقا للاتفاقات التي أبرمتها مع روسيا وإيران، بعد تصاعد العنف هناك في الأسابيع الماضية، كما أوردت وكالة رويترز.

وتدعم تركيا وروسيا طرفين متناحرين في الحرب السورية واتفقتا في 2018 على إقامة منطقة لخفض التصعيد في إدلب. غير أن هجوماً لقوات النظام السوري المدعومة من روسيا عرقل التعاون الهش بين أنقرة وموسكو، خصوصاً بعد مقتل 13 جندياً تركياً في الأسبوعين الماضيين.

وقال أوقطاي إن تركيا عازمة على وقف تقدم القوات السورية في محافظة إدلب، مكرراً التهديد بأن أنقرة ستستخدم القوة العسكرية لطرد القوات السورية إذا لم تنسحب بنهاية فبراير.


المانيا تركيا الحرب في سوريا علاقات تركيا و روسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة