خادم الحرمين يلتقي الرئيس الغيني ويبحثان تعزيز التعاون بين البلدين

خادم الحرمين يلتقي الرئيس الغيني ويبحثان تعزيز التعاون بين البلدين

الرئيس كوندي ثمّن ما تقدمه السعودية من معونات إنسانية وإغاثية لبلاده
الخميس - 18 جمادى الآخرة 1441 هـ - 13 فبراير 2020 مـ رقم العدد [ 15052]
خادم الحرمين الشريفين والرئيس الغيني ألفا كوندي خلال جلسة المباحثات أمس (واس)
الرياض: «الشرق الأوسط»

عقد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، والرئيس ألفا كوندي رئيس جمهورية غينيا كوناكري، أمس، جلسة مباحثات تناولت مجالات التعاون بين البلدين وسبل تنميتها وتعزيزها.
جاء ذلك عقب استقبال خادم الحرمين الشريفين للرئيس كوندي، الذي أبدى سعادته بلقاء الملك سلمان.
حضر اللقاء، الأمير فيصل بن بندر أمير منطقة الرياض، والأمير الدكتور منصور بن متعب وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار خادم الحرمين الشريفين، وخالد بن عبد الرحمن العيسى وزير الدولة عضو مجلس الوزراء، ومحمد بن عبد الله الجدعان وزير المالية، وأحمد بن عبد العزيز قطان وزير الدولة لشؤون الدول الأفريقية، والدكتور حسين بن ناصر الدخيل الله سفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية غينيا كوناكري.
وحضره من جانب غينيا كوناكري، وزير الخارجية مامادي توري، والسفير لدى السعودية محمود نبهاني، وعدد من المسؤولين.
من جانب آخر، زار الرئيس كوندي والوفد المرافق، أمس، مقر مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بالرياض، والتقى الدكتور عبد الله الربيعة المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على المركز، والمسؤولين. وشهد اللقاء بحث المستجدات على المستوى الإغاثي وآلية إيصال المعونات والمساعدات إلى المحتاجين في غينيا، التي تأتي ضمن إطار الرسالة الإنسانية التي تحمل لواءها السعودية ممثلةً في مركز الملك سلمان للإغاثة، لنشر العمل الإنساني لدى الدول كافة.
وثمّن الرئيس كوندي، للقيادة السعودية والمركز والقائمين عليه، ما تقدمه المملكة من معونات إنسانية وإغاثية لبلاده، مبيناً أنها تعكس علاقات التعاون القائمة بين البلدين، وتسهم في تعزيز روابط التضامن بين الشعب الغيني والشعب السعودي.


السعودية السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة