مقاطعة وثلاث مدن صينية تعلق رحلات الحافلات لمنع انتشار «كورونا»

مقاطعة وثلاث مدن صينية تعلق رحلات الحافلات لمنع انتشار «كورونا»

إغلاق «ديزني لاند» في هونغ كونغ بسبب الفيروس
الأحد - 1 جمادى الآخرة 1441 هـ - 26 يناير 2020 مـ
موظف يقيس درجة الحرارة لرجل فور وصوله إلى فندق في ووهان (أ.ف.ب)
بكين:«الشرق الأوسط أونلاين»

أعلنت السلطات الصينية اليوم (الأحد) أن واحدة من مقاطعاتها وثلاث مدن في البلاد ستمنع الرحلات الطويلة للحافلات، في محاولة لاحتواء انتشار الفيروس المسبب للالتهاب الرئوي الحاد.

وقالت قناة التلفزيون الحكومية «سي سي تي في» إن مقاطعة شاندونغ (شرق) ستعلّق دخول حافلات الرحلات الطويلة إلى أراضيها، بعدما أعلنت ثلاث مدن، هي تيانغين وبكين وتشيان، إجراءات من هذا النوع.

وأضاف التلفزيون أن الحافلات التي تعمل داخل المقاطعة لن يُسمَح لها بالتحرُّك ما لم تتخذ إجراءات لقياس حرارة المسافرين، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وكان مسؤول في مدينة تشيان كتب على منصة «ويبو» للرسائل القصيرة أن المدينة التي يبلغ عدد سكانها عشرة ملايين نسمة، ستعلّق الرحلات الطويلة للحافلات اعتباراً من الساعة 18:00 (10:00 بتوقيت غرينتش) الأحد، وكذلك دخول حافلات السياح إليها. وأضاف أن تنقلات سيارات الأجرة داخل المدينة ستمنع أيضاً، باستثناء تلك المقبلة من مطار المدينة.

وفرضت مدن ومناطق عدة في الصين قيوداً على التنقلات لمنع انتشار الالتهاب الرئوي الفيروسي الحاد الذي أصيب به نحو ألفي شخص وأودى بحياة 56.

من جهة أخرى، تراجعت شانتو التي كانت قد أعلنت إغلاقها جزئياً، اليوم (الأحد)، عن هذه الإجراءات التي كانت الأولى لمدينة صينية تقع خارج دائرة انتشار المرض.

وفي بيان، قالت سلطات المدينة التي تضم 5.6 مليون نسمة وتبعد 1100 كلم عن ووهان، إن وسائل النقل العام فيها ستعلق لفترة قصيرة لتطهيرها، لكنها لن تمنع دخول الأشخاص والآليات من الخارج، من دون أن توضح سبب هذا التراجع.


وفي هونغ كونغ، أعلنت مدينة ملاهي «ديزني لاند» أنّها ستغلق أبوابها بدءاً من الأحد وحتّى إشعار آخر، بسبب فيروس «كورونا» المستجدّ، وهو قرار اتُخذ غداة إعلان حال الطوارئ الصحّية القصوى بالمدينة.

وقالت مدينة ملاهي «ديزني لاند» في بيان «كإجراء احترازيّ، وتماشياً مع جهود الوقاية في كلّ أنحاء هونغ كونغ، فإنّنا نُغلق حديقة ديزني لاند في هونغ كونغ موقتاً من أجل صحّة زوّارنا وموظّفينا وسلامتهم».

وكان الرئيس الصيني شي جينبينغ حذّر، أمس (السبت)، من أنّ الصين تواجه «وضعاً خطراً»، عازياً ذلك إلى «تسارع» انتشار وباء الالتهاب الرئوي الفيروسي الذي أودى بحياة 56 شخصاً على الرّغم من تعزيز الإجراءات المتّخذة في سبيل كبحه.


الصين فيروس كورونا الجديد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة