الحشد الشعبي يهدد واشنطن بـ«ضربة عراقية»

الحشد الشعبي يهدد واشنطن بـ«ضربة عراقية»

الأربعاء - 13 جمادى الأولى 1441 هـ - 08 يناير 2020 مـ
القيادي في قوات الحشد الشعبي العراقية قيس الخزعلي (أ.ف.ب)
بغداد: «الشرق الأوسط أونلاين»
توعد القيادي البارز في قوات الحشد الشعبي العراقية قيس الخزعلي اليوم (الأربعاء) بتوجيه ضربة «عراقية» للقوات الأميركية لا تقل عن مستوى الرد الإيراني، انتقاماً لمقتل الجنرال الإيراني قاسم سليماني والقيادي العراقي أبو مهدي المهندس بضربة أميركية.
وقال الخزعلي، وهو قائد فصيل عصائب أهل الحق، أحد أبرز فصائل الحشد الشعبي، في تغريدة، إن «الرد الإيراني الأولي على اغتيال القائد سليماني حصل، الآن وقت الرد العراقي الأولي على اغتيال القائد المهندس»، وذلك حسب ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.
وأضاف: «لأن العراقيين أصحاب شجاعة وغيرة فلن يكون ردهم أقل من حجم الرد الإيراني وهذا وعد».
وقتل قائد «فيلق القدس» في الحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني، ومعاون قائد الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، بضربة أميركية فجر (الجمعة) قرب مطار بغداد.
وقصفت إيران بصواريخ باليستية فجر اليوم قاعدتين في العراق يتمركز فيهما جنود أميركيون ردّاً على مقتل سليماني. ويمثل الرد الإيراني منعطف تصعيد جديداً يُخشى أن يؤدّي إلى اندلاع نزاع مفتوح على الأرض العراقية.
العراق أميركا ايران أخبار إيران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة