غوريلا بكاليفورنيا تخضع لعملية في العين لإزالة المياه البيضاء

غوريلا بكاليفورنيا تخضع لعملية في العين لإزالة المياه البيضاء

الثلاثاء - 12 جمادى الأولى 1441 هـ - 07 يناير 2020 مـ
الغوريلا ليزلي تخضع لفحوصات طبية في مركز بول هارتر الطبي البيطري بسان دييغو (أ.ب)
كاليفورنيا: «الشرق الأوسط أونلاين»

عمل فريق من خبراء العيون على علاج مريض غير عادي في ولاية كاليفورنيا الأميركية، وهو حيوان غوريلا.

وأزال الأطباء المياه البيضاء، أو ما يعرف بإعتام عدسة العين، يوم 10 ديسمبر (كانون الأول) من العين اليسرى لغوريلا تبلغ من العمر 3 سنوات وتعيش في حديقة سفاري سان دييغو للحيوانات، حسبما أعلنت الحديقة أمس (الاثنين)، وفقاً لتقرير نشرته وكالة «أسوشييتد برس».

وأعطيت الغوريلا، واسمها ليزلي، دواء لشد العضلات لإبقائها ثابتة بينما قام فريق من الأطباء البيطريين وأطباء التخدير وأطباء العيون من جامعة كاليفورنيا سان دييغو بإزالة العدسة المصابة واستبدالها بعدسة صناعية يجب أن تبقى صالحة مدى الحياة.

وأجريت العملية في مركز بول هارتر الطبي البيطري في سان دييغو.

وقال الجراح كريس هيشيل، الذي قاد الفريق وأجرى الآلاف من العمليات، إنها كانت العملية الأولى التي يجريها لغوريلا.

وأوضح هيشل في بيان: «لحسن الحظ، فإن أوجه التشابه بين تشريح العين الخاصة بالبشر وتلك الخاصة بالغوريلا كبيرة بما يكفي للسماح لنا بإجراء العملية من دون حصول أي مضاعفات». وتابع: «بدا أن ما تبقى من العين في صحة ممتازة، مما يشير إلى إمكانات حصول ليزلي على رؤية استثنائية لبقية حياتها».

ويمكن أن يحدث إعتام عدسة العين بشكل طبيعي مع التقدم بالعمر.

ولكن بالنظر إلى أن ليزلي تعتبر شابة، فمن المحتمل أن تكون مشكلتها ناتجة عن إصابة، إما من السقوط أثناء تمرينها على التسلق أو من «جلسات لعب مفرط الغضب مع غوريلا شابة أخرى»، على حد تعبير الحديقة.

وستحتاج ليزلي إلى مضادات حيوية ومنشطات لمنع العدوى والالتهابات، لكنها عادت بالفعل والتحقت برفيقاتها في الحديقة.


أميركا حيوانات عالم الحيوان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة