محاكمة إسرائيلي أمام محكمة أمن الدولة الأردنية

محاكمة إسرائيلي أمام محكمة أمن الدولة الأردنية

الاثنين - 5 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 02 ديسمبر 2019 مـ
من محاكمة الإسرائيلي كونستانتين كوتوف أمام محكمة أمن الدولة الأردنية (أ.ف.ب)
عمان: «الشرق الأوسط أونلاين»

بدأت في عمّان، اليوم (الاثنين)، محاكمة المواطن الإسرائيلي كونستانتين كوتوف أمام محكمة أمن الدولة بتهمتي «التسلل إلى أراضي المملكة بصورة غير مشروعة» و«حيازة مخدرات»، حسبما أفادت وكالة الصحافة الفرنسية.
واعتقلت الأجهزة الأمنية الأردنية كوتوف (35 عاماً) خلال محاولته التسلل إلى أراضي المملكة في 29 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، وتم الإعلان عن تحويله لمحكمة أمن الدولة أمس (الأحد).
وفي بداية الجلسة العلنية للمحاكمة، تلا رئيس المحكمة القاضي العسكري العقيد علي مبيضين للمتهم كوتوف التهمتين اللتين ساقتهما ضده نيابة أمن الدولة، وهما «حيازة مادة مخدرة بقصد التعاطي»، و«دخول أراضي المملكة بطريقة غير مشروعة».
واعترف كوتوف بـ«الدخول إلى أراضي المملكة بطريقة غير مشروعة»، لكنه قال: إن «سيجارة الماريجوانا التي ضبطت معه مسموح بها في بلاده».
وعندما استجوبه رئيس المحكمة بدا كوتوف مستاءً من الحديث عن المواد المخدرة عند الكلام عن سيجارة الماريجوانا التي عثر عليها في جيبه أثناء توقيفه على الحدود، فقال له القاضي «اهدأ اهدأ، جاوب وأنت هادئ، يجب أن تفهم معلومة أنا لا يهمني وضع المخدرات في إسرائيل، بل وضعها في الأردن وهي محظورة».
وقرر رئيس المحكمة رفع الجلسة ومواصلة النظر في القضية غداً (الثلاثاء) للاستماع إلى شهود النيابة.
وعقوبة التسلل من دون سلاح في الأردن هي الحبس من ثلاثة أشهر إلى عام، في حين تراوح عقوبة حيازة المخدرات بين ثلاثة أشهر وثلاثة أعوام. وتندر عمليات التسلل بين الأردن وإسرائيل اللذين يرتبطان بمعاهدة سلام منذ عام 1994.
وأفرجت إسرائيل الشهر الماضي عن أردنيين، هما هبة اللبدي (24 عاماً) وعبد الرحمن مرعي (28 عاماً) من دون توجيه تهم إليهما.
واعتقلت إسرائيل اللبدي في 20 أغسطس (آب) وهي في طريقها من الأردن إلى نابلس لحضور زفاف إحدى قريباتها. كما اعتقلت مرعي في الثاني من سبتمبر (أيلول)، عندما كان في طريقه من الأردن إلى الضفة الغربية المحتلة لحضور زفاف أحد أقاربه، وهو يعاني من مرض سرطان الدماغ، وسبق أن خضع لعمليات جراحية.


الأردن israel politics

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة