ماكرون مستعد لمراجعة خيارات فرنسا الاستراتيجية في منطقة الساحل

ماكرون مستعد لمراجعة خيارات فرنسا الاستراتيجية في منطقة الساحل

الخميس - 1 شهر ربيع الثاني 1441 هـ - 28 نوفمبر 2019 مـ
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون (أ.ب)
باريس: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم (الخميس)، أنه مستعد لمراجعة «كل الخيارات الاستراتيجية» لفرنسا في منطقة الساحل، وطلب من الحلفاء «مشاركة أكبر للتصدي للإرهاب» في المنطقة بعد استقبال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ.

ووفقا لوكالة الصحافة الفرنسية، قال ماكرون: «في منطقة الساحل فرنسا تقوم بعمليات باسم الجميع، مهمتنا هناك في غاية الأهمية، لكن الإطار الذي نعيشه في منطقة الساحل يدفعنا اليوم إلى النظر في كل الخيارات الاستراتيجية بعد ثلاثة أيام على مقتل 13 عسكريا فرنسيا عرضا خلال عمليات قتالية جنوب مالي».

وقبل أسبوع من قمة الأطلسي في لندن تساءل الرئيس الفرنسي: «في الأسابيع المقبلة سيطلب من حكومتنا وجيشنا عملا معمقا لدرس سبل تدخلاتنا، كل الخيارات مفتوحة»، وقال الإليزيه إن هذه الدعوة موجهة أولا إلى الأوروبيين.


فرنسا أفريقيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة