{بورشه تايكان» تتفوق في سرعة الشحن على سيارات تيسلا

{بورشه تايكان» تتفوق في سرعة الشحن على سيارات تيسلا

الأربعاء - 30 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 27 نوفمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14974]
«بورشه تايكان» تصل في 2020
لندن: «الشرق الأوسط»
تعرف شركة بورشه أن الوقت عملة ثمينة لزبائنها الأثرياء، ولذلك فهي تركز في تسويق طراز تايكان الكهربائي الجديد الذي يصل إلى الأسواق في بدايات عام 2020 على أنه الأسرع شحناً بين السيارات الكهربائية الفاخرة المتاحة في السوق حالياً، بما في ذلك «موديل إس» من شركة تيسلا. ولا تستغرق سيارات تايكان سوى 23 دقيقة للوصول بنسبة الشحن إلى 80 في المائة من الشحن الكامل للبطاريات.
ولكن سرعة الشحن ليست نقطة القوة الوحيدة في «تايكان»، حيث إنها الأسرع حالياً في القطاع الكهربائي، وتحمل الرقم القياسي في سرعة إكمال القطاع الشمالي من حلبة نوربرغرنغ الألمانية بزمن لا يزيد عن سبع دقائق و42 ثانية. وهي أسرع سيارة كهربائية بأربعة أبواب في العالم حالياً.
وتعتقد الشركة أن نسبة كبيرة من المشترين لطراز تايكان الكهربائي لديهم أيضاً سيارات بورشه أخرى، ولذلك لن تكون تايكان بديلاً عن أي طراز آخر تنتجه الشركة. وتنتج الشركة سيارات تايكان من مصنع زوفنهاوسن القريب من مدينة شتوتغارت. وأنفقت بورشة مبلغ 700 مليون يورو من أجل تحويل خط الإنتاج إلى الطاقة النظيفة التي لا تفرز أي مخلفات كربونية.
وتحمل السيارة لوحة قيادة رقمية وشاشات تعمل باللمس مع إمكانية طلب شاشة إضافية للراكب الأمامي.
وتحقق «تايكان» انطلاقاً إلى سرعة 100 كيلومتر في الساعة في 3.2 ثانية وتنطلق إلى سرعة قصوى تزيد عن 150 ميلاً في الساعة. وهي الأكثر انسيابية بين كل سيارات بورشه بمعامل مقاومة هواء لا يزيد عن 0.22 درجة. وتصل السيارة إلى أسواق العالم خلال الربع الأول من عام 2020. وكان أول ظهور للسيارة في المنطقة خلال سباقات «فورميولا إي» في الدرعية بالرياض قبل أيام.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة