الأمير تشارلز يلتقي طلاباً متضررين من مذبحة مسجد كرايستشيرش

الأمير تشارلز يلتقي طلاباً متضررين من مذبحة مسجد كرايستشيرش

السبت - 26 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 23 نوفمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14970]
ولنغتون - «الشرق الأوسط»: التقى ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز ببعض ممن تضرروا من إطلاق النار في مسجد بمدينة كرايستشيرش، الذي وقع في 15 مارس (آذار) الماضي، خلال زيارته أمس للمدينة في ساوث أيلاند بنيوزيلندا. وتم استقبال الأمير وزوجته كاميلا ورئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أرديرن في مدرسة كاشمير الثانوية. وكان يدرس بها 3 طلاب ممن قُتلوا في الهجوم على يد متشدد أبيض. وقال أمير ويلز للحضور: «ربما أعلم بعضاً من الألم الرهيب، ويمكنني أن أقدر التوتر الشديد الذي واجهتموه واليأس الذي يمكن أن ينتج عنه»، مضيفاً: «العلاج الوحيد الممكن هو الأمل». وأشاد «بالجهود الرائعة للطلاب» التي قال إنها أحدثت فرقاً كبيراً. وقال تشارلز: «لقد وقفت جميع المجتمعات بفخر مع إخوانهم وأخواتهم المسلمين وبرزت من خلالها قوة الشخصية النيوزيلندية التي أعجبت بها منذ فترة طويلة». يشار إلى أن رحلة الزوجين الملكيين التي تستمر 6 أيام إلى نيوزيلندا ستختتم اليوم (السبت)، بعد أن زار تشارلز بلدة كايكورا المطلة على البحر، والتي ضربها زلزال بلغت قوته 8.‏7 درجة على مقياس ريختر في نوفمبر (تشرين الثاني) عام 2016».
بريطانيا لندن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة