ترمب: لولا تدخلي لكانت هونغ كونغ «سُحقت خلال 14 دقيقة»

ترمب: لولا تدخلي لكانت هونغ كونغ «سُحقت خلال 14 دقيقة»

الجمعة - 25 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 22 نوفمبر 2019 مـ
الرئيس الأميركي دونالد ترمب (أرشيفية-رويترز)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
أكد الرئيس الأميركي دونالد ترمب اليوم (الجمعة) أن الجيش الصيني لم يتدخل لسحق المظاهرات المطالبة بالديمقراطية في منطقة هونغ كونغ لأنه طلب ذلك من نظيره الصيني شي جينبينغ.
وقال ترمب لشبكة فوكس نيوز» الأميركية: «من دوني كانت هونغ كونغ ستسحق خلال 14 دقيقة»، موضحا أن «لديه (شي دينبينغ) مليون جندي متمركزون خارج هونغ كونغ ولم يدخلوا إلا لأنني طلبت منه ذلك»، بحسب ما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية.
وأقر مجلس النواب الأميركي، في وقت سابق، بـ417 صوتا مقابل صوت معارض واحد مشروع «قانون حقوق الإنسان والديمقراطية في هونغ كونغ»، غداة مصادقة مجلس الشيوخ عليه بالإجماع.
ويطالب المشروع بأن يقوم الرئيس بمراجعة سنوية للامتيازات التجارية الممنوحة لهونغ كونغ، والتي تستثنيها من العقوبات الأميركية المفروضة على الصين، ويهدد بإلغائها في حال انتهاك حقوق الإنسان فيها. وسيفرض القانون أيضا عقوبات على المسؤولين عن انتهاكات حقوق الإنسان في هونغ كونغ، كما يتطلب مراجعة الحكم الذاتي لهونغ كونغ، لتحديد ما إذا كان ينبغي أن تستفيد المدينة من وضع تجاري خاص مع الولايات المتحدة، كما يشمل بنودا تحظر على إدارة ترمب تصدير أسلحة التعامل مع التجمعات، مثل الغاز المسيل للدموع، لسلطات إنفاذ القانون في هونغ كونغ. تجدر الإشارة إلى أن هونغ كونغ منطقة صينية تتمتع بحكم شبه ذاتي، وتشهد منذ أشهر احتجاجات ضخمة تطالب بالديمقراطية.
أميركا هونغ كونغ أخبار

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة