سوزان مبارك في العناية المركّزة

سوزان مبارك في العناية المركّزة

الخميس - 24 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 21 نوفمبر 2019 مـ
سوزان مبارك قرينة الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك (تويتر)
القاهرة: سارة ربيع
كشف علاء مبارك نجل الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك، أن والدته سوزان مبارك تعاني من وضع صحي صعب، وذلك خلال رده على أحد متابعيه على موقع التغريدات «تويتر».

وقال علاء أمس (الأربعاء) إن والدته ما زالت في العناية المركزة بعد خضوعها لجراحة خلال الشهر الجاري، ولم يكشف تفاصيل أخرى.

وامتنعت سيدة مصر الأولى السابقة سوزان ثابت مبارك عن الظهور الإعلامي منذ خروج زوجها من سدة الحكم عقب «ثورة 25 يناير 2011»، في حين أن نجليها وأحفادها يظهرون عبر وسائل التواصل الاجتماعي وفي المناسبات الاجتماعية والرياضية خاصة. وكان آخر ظهور لها في أبريل (نيسان) الماضي، في مسجد عمر مكرم بوسط القاهرة، وكانت بصحبة ابنها جمال في عزاء زوجة رئيس مجلس الشعب الأسبق أحمد فتحي سرور.

وعقب ثورة يناير 2011 قرر جهاز الكسب غير المشروع حبس سوزان مبارك لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات التي أجريت معها بمعرفة الجهاز، لاتهامها بتحقيق ثراء غير مشروع مستغلة في ذلك الصفة الوظيفية لحسني مبارك كرئيس سابق للبلاد. وأخلي سبيلها بعد إلغاء القرار بحبسها احتياطيا، مقابل تنازلها عن كل أموالها وحساباتها المصرفية لصالح الدولة، وبعدما أثبتت عدم ملكيتها دارة فخمة، كما ورد في تحريات الجهات الرقابية حينها.

ولدت سوزان في مدينة مطاي بمحافظة المنيا (صعيد مصر) عام 1941، وكان والدها الطبيب صالح ثابت يدرس في بريطانيا وتعرف على والدتها الممرضة البريطانية ليلى ماي بالمز وتزوجا.

تخرجت سوزان في الجامعة الأميركية بالقاهرة حيث درست علم الاجتماع، وعندما تم تعيين زوجها نائباً للرئيس عام 1977 حصلت على درجة الماجستير من الجامعة نفسها.

تزوجت من حسني مبارك عام 1959، وفي 1961 أنجبت ابنها الأول علاء، وبعد عام ونصف أنجبت الابن الثاني جمال.

وخلال الولاية الرئاسية لزوجها، تفرغت للعمل الاجتماعي في مجال حقوق المرأة والطفل ومجال تعزيز القراءة ومحو الأمية. وترأست المركز القومي للطفولة والأمومة، كما ترأست اللجنة القومية للمرأة المصرية، وتولت منصب رئيس المؤتمر القومي للمرأة، وتعد المؤسس والرئيس لجمعية الرعاية المتكاملة التي أُسست عام 1977 بهدف تقديم خدمات متنوعة ومختلفة في المجالات الاجتماعية والثقافية والصحية لأطفال المدارس.

مرت سوزان بأزمات صحية متعددة منذ أن كانت سيدة مصر الأولى، وسط تكتم دائم عن تفاصيل حالتها الصحية. وكان نجلها علاء قد نشر صورة لها برفقة الرئيس الأسبق حسني مبارك في أغسطس (آب) الماضي، يشكر فيها لمتابعيه السؤال عن صحة والدته التي خضعت لجراحة في الظهر.
مصر أخبار مصر

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة