عقاقير التهاب المفاصل تمنع انتشار سرطان الثدي

عقاقير التهاب المفاصل تمنع انتشار سرطان الثدي

الخميس - 24 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 21 نوفمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14968]
لندن: «الشرق الأوسط»
تشير الأبحاث الطبية إلى أن عقاقير التهاب المفاصل المستخدمة في هيئة الخدمات الصحية الوطنية يمكنها أن تمنع الانتشار الفتاك لسرطان الثدي.

ويعتقد العلماء أن الأدوية الشائعة يمكن إعادة تحديد أغراضها للمساعدة في منع السرطان من الوصول إلى العظام.

ويعتبر سرطان الثدي من أكثر أنواع مرض السرطان شيوعاً في المملكة المتحدة، مع تشخصين نحو 55 ألف حالة في السنة، ووصول الوفيات بسببه إلى 11500 حالة وفاة - وأغلبها بسبب الأورام التي انتشرت إلى أجزاء أخرى من أجسام المرضى، حسب ما ذكرته صحيفة «إندبندنت» البريطانية.

واكتشف فريقا البحث من جامعة مانشستر وجامعة شفيلد أن البروتين الذي يطلقه نخاع العظام، والمعروف علمياً باسم (إنترليوكين - 1 بيتا) يشجع خلايا سرطان الثدي على تكوين أورام ثانوية بمجرد وصولها إلى العظام. وخلصت الاختبارات إلى أنه يمكن حظر تفاعلات هذا الجزيء عن طريق عقار «أناكينرا» الذي يستخدم بالفعل في علاج التهاب المفاصل.

وكشفت الدراسة، التي تمولها إلى حد كبير جمعية «بريست كانسر ناو» الخيرية ونُشرت في دورية «نيتشر كوميونيكيشنز»، أن عقار «أناكينرا» كان قادراً على منع خلايا سرطان الثدي من تكوين أورام ثانوية أخرى في العظام.

وبمتابعة العلاج بعقار «أناكينرا»، ظهرت الأورام العظمية الثانوية لدى 14 في المائة فقط من فئران التجارب، مقارنة بنسبة 42 في المائة من حيوانات المجموعة الضابطة. ومن المعروف طبياً أن سرطان الثدي ينتشر في الغالب إلى العظام، أو المخ، أو الرئتين، أو الكبد.
المملكة المتحدة سرطان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة