الأمير أندرو يعتزم التخلي عن واجباته العامة قريباً

الأمير أندرو يعتزم التخلي عن واجباته العامة قريباً

الأربعاء - 23 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 20 نوفمبر 2019 مـ
الأمير أندرو (إ.ب.أ)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلن الأمير البريطاني أندرو، اليوم (الأربعاء)، أنه بصدد التخلي عن واجباته العامة، استنادا إلى «اضطراب واسع» ناجم عن التركيز على علاقته مع رجل الأعمال الأميركي الراحل جيفري إبستين المدان في قضايا جنسية.

وقال أندرو (59 عاما) إنه سوف «يتخلى عن واجباته العامة خلال المستقبل المنظور بعد موافقة والدته الملكة إليزابيث على هذه الخطوة»، بحسب وكالة الأنباء الألمانية. وأضاف: «أصبح من الواضح لي على مدى الأيام القليلة الماضية أن الظروف المتعلقة بارتباطي السابق مع جيفري إبستين أدت إلى اضطراب كبير داخل أسرتي وأيضا في ما يتعلق بالعمل بالعديد من المنظمات والجمعيات الخيرية التي أتشرف بدعمها».

وكانت المقابلة التي أجراها الأمير أندرو مع هيئة الإذاعة البريطانية (بي. بي. سي) محاولة لإنهاء الجدل المثار حول فضيحة تصدرت عناوين الصحف على مدى شهور عن علاقة أندرو مع جيفري إبستين الذي انتحر في أغسطس (آب) أثناء احتجازه في اتهامات تتعلق بالاتجار بالبشر للدعارة.

وتحدث أندرو للمرة الأولى عن علاقته مع إبستين وكان وقت الفضيحة قد أدلى بتصريحات متناقضة وغير مترابطة. وقال إن تصرفات إبستين «غير لائقة» لكنه ليس نادما على صداقتهما بسبب الفرص التي أتاحتها له هذه الصداقة للقاء رجال أعمال.

وكان من بين من وجه اتهامات لإبستين فيرجينيا جوفري التي قالت إنه أجبرها على ممارسة الجنس مع أندرو في لندن ونيويورك وفي جزيرة خاصة في الكاريبي بين عامي 1999 و2002.
المملكة المتحدة العائلة الملكية البريطانية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة