بوتين يهاجم الخطط «الغريبة» لخفض استخدام الغاز: سنعود إلى الكهوف

بوتين يهاجم الخطط «الغريبة» لخفض استخدام الغاز: سنعود إلى الكهوف

الأربعاء - 23 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 20 نوفمبر 2019 مـ
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يتحدث في منتدى الاستثمار (أ.ب)
موسكو: «الشرق الأوسط أونلاين»
انتقد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم (الأربعاء)، الدعوات الأوروبية لخفض الاعتماد على الوقود الأحفوري، وقال إن «مثل هذه الأفكار يمكن أن تعيد البشر إلى العيش في الكهوف».
وفي كلمة في منتدى للاستثمار في موسكو، نقلتها وكالة الصحافة الفرنسية، انتقد بوتين إنتاج الغاز الصخري ووصفه بأنه «قذر ويضر بالبيئة»، مؤكداً أن روسيا التي تعد إحدى كبرى الدول المصدرة للغاز في العالم «لن تستخدم هذه التكنولوجيا مطلقاً».
ورداً على سؤال عن خطط أوروبا لخفض استخدام الغاز الذي تعتمد على روسيا بشكل كبير للحصول عليه، قال بوتين: «في رأيي فإن ازدراء هذا الهيدروكربون النظيف أمر غريب للغاية».
وذكر الجهاز الاستثماري في الاتحاد الأوروبي، الأسبوع الماضي، أنه سيتوقف عن تمويل مشاريع الوقود الأحفوري بما في ذلك الغاز ابتداءً من 2022.
وقال بوتين: «عندما يطرح الناس أفكاراً كهذه، أعتقد أن البشر سينتهي بهم الأمر بالعودة إلى الكهوف». وأضاف: «مع الطريقة التي أصبحت بها التكنولوجيا اليوم، من دون الهيدروكربونات الخام، ومن دون الطاقة النووية، ومن دون الطاقة الكهرومائية، لا يمكن للبشرية ببساطة البقاء على قيد الحياة، ولا يمكنها الحفاظ على حضارتها».
وأكد بوتين أن استخراج الغاز الصخري بواسطة التكسير الذي يحظره العديد من البلدان ويزدهر في الولايات المتحدة، هو «من دون أي مبالغة عمل بربري»، واعتبر أن تقنيات الاستخراج هذه «تدمّر البيئة».
روسيا إقتصاد روسيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة