تدريب كوري شمالي على الإبرار الجوي بحضور كيم

تدريب كوري شمالي على الإبرار الجوي بحضور كيم

الاثنين - 20 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 18 نوفمبر 2019 مـ
كيم جونغ أون في صورة تذكارية مع عناصر من سلاح الجو الكوري الشمالي (أ.ب)

قالت وسائل الإعلام الكورية الشمالية اليوم (الاثنين)، إن الزعيم كيم جونغ أون أشرف على تدريبات للقوات الجوية لليوم الثاني، خلال 3 أيام حتى في الوقت الذي قررت فيه الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية تأجيل تدريباتهما المشتركة لتسهيل محادثات نزع السلاح النووي مع كوريا الشمالية.

وأعلنت الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية يوم الأحد، تأجيل التدريبات العسكرية التي كان من المقرر إجراؤها في وقت لاحق هذا الشهر في محاولة لتعزيز جهود السلام المتعثرة مع كوريا الشمالية، لكن واشنطن نفت أن تكون الخطوة بمثابة تنازل آخر لبيونغ يانغ.

وكان من المقرر أن تشمل تلك التدريبات محاكاة لسيناريوهات المعارك الجوية بمشاركة عدد من الطائرات من الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية لم يُكشف النقاب عنه.

وقالت وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية الرسمية اليوم، إن كيم أشرف على تدريب على الإبرار الجوي للقوات الجوية وقوات الدفاع الجوي. وأضافت أن كيم «قال إن من الضروري إجراء تدريب دون سابق إخطار في ظل ظروف تحاكي الحرب الحقيقية لتحسين جاهزية» الوحدات العسكرية الكورية الشمالية.

وكانت الوكالة قالت يوم السبت، إن كيم شاهد «سباقاً جوياً قتالياً» لقيادات سلاحي الجو والدفاع الجوي. ونشرت صحيفة «رودونغ سينمون» الحكومية صورة ظهر فيها كيم مبتسماً وسط طيارين تجمعوا حوله.

وقال الرئيس الأميركي دونالد ترمب لكيم على «تويتر»: «يجب أن تعمل بسرعة وأن تنجز الاتفاق... أراك قريباً».


كوريا الشمالية كوريا الشمالية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة