سواريز سعيد بارتداء قميص الأوروغواي مجددا

سواريز سعيد بارتداء قميص الأوروغواي مجددا

تنتظره مباراة أخرى مع عمان الأربعاء المقبل
الأحد - 18 ذو الحجة 1435 هـ - 12 أكتوبر 2014 مـ
سواريز في إحدى الهجمات المهدرة أمام مرمى المنتخب السعودي (أ.ف.ب)

عبر لويس سواريز مهاجم منتخب أوروغواي عن سعادته بارتداء قميص بلاده من جديد بعدما شارك في المباراة الودية التي انتهت بالتعادل 1 - 1 أمام السعودية أول من أمس الجمعة.
وخاض سواريز المنضم حديثا لبرشلونة مباراته الأخيرة مع أوروغواي في 24 يونيو (حزيران) الماضي عندما عض جيورجيو كيليني مدافع إيطاليا وتعرض للإيقاف أربعة أشهر ومنع من خوض تسع مباريات دولية.
وبعد تخفيف العقوبة بات بوسع سواريز المشاركة في المباريات الودية لينضم لتشكيلة بلاده في مواجهة السعودية بمدينة جدة.
وساهم سواريز في الهدف الأول لأوروغواي بعدما سدد كرة قوية ارتدت من القائم واصطدمت بحسن معاذ مدافع السعودية ودخلت المرمى. واحتفل سواريز بالهدف وكأنه من سجله.
وكتب سواريز على حسابه الشخصي بموقع «تويتر» للتواصل الاجتماعي: «سعيد بارتداء هذا القميص مجددا.. فهو يمنحني سعادة كبيرة. لا يمكنني أن أفقد حبي لهذا القميص».
وكان سواريز قريبا من إضافة الهدف الثاني لكنه أهدر انفرادا بمرمى السعودية في لقطة توضح مدى افتقار اللاعب للياقة وحساسية المباريات.
ومن المنتظر أن يشارك سواريز مجددا مع أوروغواي عندما تلعب وديا يوم الاثنين المقبل مع عمان التي خسرت 4 - 3 أمام كوستاريكا أول من أمس الجمعة.
وسيكون بوسع سواريز خوض مباراته الرسمية الأولى مع برشلونة في مباراة القمة الإسبانية أمام ريال مدريد في 26 أكتوبر (تشرين الأول).


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة