تشديد الحراسة على النائب العربي أحمد الطيبي

تشديد الحراسة على النائب العربي أحمد الطيبي

بعد تلقيه تهديدات من جماعة يمينية متطرفة
الأحد - 20 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 17 نوفمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14964]

قررت السلطات الإسرائيلية تشديد الحراسة على العضو العربي في الكنيست الإسرائيلي أحمد الطيبي بعد تلقيه تهديدات بالقتل.
وأكد الطيبي، في حديث للقناة 12 العبرية، أنه سيتم تخصيص حراسة أمنية مشددة عليه بعدما تعرض لحملة تحريض شديدة ضده، وضد أعضاء القائمة المشتركة (العربية)، وتلقى رسائل تهديد مباشرة بالقتل.
ونشرت جماعة يمينية متطرفة صوراً «مركبة» للطيبي يرتدي فيها الزي العسكري لحركة «الجهاد الإسلامي»، وقالت إنه يمثّل مع القائمة المشتركة «طابوراً خامساً» داخل إسرائيل.
وكان الطيبي اتهم بنيامين نتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيلي، بالتحريض ضده، وضد القائمة المشتركة، في جلسة عاصفة الأربعاء شهدت طرده من الكنيست.
وهاجم نتنياهو النواب العرب في الكنيست وقال إنهم بوق للإرهابيين، قبل أن يصرخ الطيبي في وجه نتنياهو قائلاً: «أنت تكذب من دون خجل، وتحرّض، وبسببك عائلتي وغيرها من عائلات النواب المعارضين تتلقى التهديدات».
وطرد الطيبي من الكنيست، قبل أن يتبعه جميع أعضاء القائمة المشتركة.


فلسطين النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة