أندرو لانغتون: قيمة شركات العقار في نوعية اتصالاتها

أندرو لانغتون: قيمة شركات العقار في نوعية اتصالاتها

الأحد - 17 ذو الحجة 1435 هـ - 12 أكتوبر 2014 مـ
أندرو لانغتون

يقول رئيس مجلس إدارة شركة ايلزفورد الدولية اندرو لانغتون إن أثمن شيء يملكه هو كتيب أسماء شبكة الاتصالات التي بناها عبر السنين، لأنه يعد نفسه مثل «الخاطبة» التي توفق الرؤوس في الحلال! وفي حالته يوفق بين البائعين والمشترين. وهو بالإضافة إلى قاعدة معلومات الشركة، يمكنه تسويق العقارات مباشرة إلى مصادره الخاصة.
وهو يؤكد أنه لا يفصح عن أسماء شبكة الاتصالات تحت أي ظرف من الظروف، وأنه جمع هذه الاتصالات خلال نصف قرن من العمل في مجال العقار الفاخر. وهو يعتقد أن شبكة اتصالاته تتفوق على تلك التي تملكها أي شركة أخرى تعمل في العقار في لندن. ويضيف أن هذه الاتصالات مكنته أحيانا من تحقيق صفقات من لا شيء.
على سبيل المثال يقول أندرو إنه اتصل ببعض معارفه ضمن شبكة الاتصالات لوجود مشتر أجنبي يطلب مواصفات مشابهة لعقار العميل. ويرد العميل على أندرو لأنه يعرفه معرفة قديمة ويثق فيه وفي قدرته على الحفاظ على السرية. وهو يشعر ببالغ السعادة عندما يحقق صفقة يكون فيها البائع والمشتري سعيدين بما حققاه.
وتسجل الشركة الكثير من الصفقات «خارج السوق» أي من قبل الإعلان عن العقار عن طريق الاتصالات المباشرة مع شبكة العملاء. ويصل حجم الصفقات السنوي في الشركة إلى نحو 450 مليون استرليني (720 مليون دولار).
وتعمل الشركة أيضا في الأسواق الدولية وتشمل نشاطاتها البيع والشراء والتأجير في أوروبا والمغرب وجنوب أفريقيا والبحر الكاريبي. وتوفر الشركة للمتعامل الدولي كافة التسهيلات للتعامل مع القوانين المختلفة من موقع لآخر. وتشرف على القسم الدولي في الشركة إيمي ردفيرن وهي تعمل من مكتب لندن.


أخبار ذات صلة



اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة