«ناسا» تطلق اسم «أروكوث» على أبعد عالم جرى استكشافه

«ناسا» تطلق اسم «أروكوث» على أبعد عالم جرى استكشافه

الأربعاء - 15 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 13 نوفمبر 2019 مـ
«أروكوث» الجرم السماوي على شكل رجل الثلج (ناسا)

أعلنت إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا)، أن جرماً سماوياً على شكل رجل الثلج في حزام «كوبير» الذي يضم كثيراً من الأجسام المتجمدة الصغيرة والجليد والصخور، أُطلق عليه رسمياً اسم «أروكوث» وهو مصطلح أميركي، للسكان الأصليين، يعني «السماء».

وقالت «ناسا» إن الاسم، بلغة «بووهاتن» وهي إحدى اللغات التي يتحدث بها سكان ولاية فيرجينيا، «إشارة مناسبة» لأبعد عملية تحليق على الإطلاق تجريها مركبة فضائية، مما يجعل «أروكوث» أبعد عالم تم استكشافه على الإطلاق.

وأضافت «إدارة الطيران والفضاء الأميركية» أن «شيوخ القبائل الذين يتحدثون بلغة بووهاتن وممثلين» منحوا موافقتهم على استخدام الاسم، حسبما نقلت وكالة الأنباء الألمانية.

ونشر علماء كانوا يقودون مهمة مسبار «نيو هورايزونز» لوكالة «ناسا» في يناير (كانون الثاني) الماضي صوراً للجرم السماوي، الذي كان يُعرف بشكل غير رسمي باسم «التيما ثول»، تُظهر التحام جرمين سماويين معاً.

وصور الجرم السماوي «أروكوث»، الذي يقع على بعد نحو 6.5 مليار كيلومتر من الأرض، كانت أولى الصور التي يرسلها المسبار، وعمره نحو 13 عاماً، خلال عملية التحليق التاريخية.

وكان قد تم العثور على الجرم السماوي «أروكوث» في عام 2014 من قبل أحد فرق المسبار باستخدام تلسكوب الفضاء «هابل».


أميركا ناسا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة