«جسر الضلوع وهذه قصيدتي» للسوري كمال جمال بك

«جسر الضلوع وهذه قصيدتي» للسوري كمال جمال بك

الاثنين - 13 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 11 نوفمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14958]
غلاف المجموعة
عمان: «الشرق الأوسط»

ضمن إصدارات دار «العائدون للنشر والتوزيع» (عمّان - الأردن)، صدرت حديثاً للشاعر السوري كمال جمال بك مجموعته الشعرية السادسة، وحملت عنوان «جِسْرُ الضُّلوع وهذه قصيدتي»، وجاءت في 102 صفحة.
على الغلاف الأخير للمجموعة نقرأ من قصيدة «لَمْلَمَ الرّيشَ و.. طار»:


أُمّة مُحتلَّة أنْتِ..
وقلبي طَائِرٌ مِنْ قِطَعِ الفَخَّارِ..
مَنْ يَجْمَعُهَا في عُلْبة التلوينِ للذّكرى..
فللذّكرى حُقُوْقُ الجَارِ؟
مَنْ يَغْسِلُهَا مِنْ غَبْرَة الأمْطَارِ..
في أكْياس ألبانٍ مُصفَّاة مِنَ الدَّمِ..
لكي يُرسِلَهَا للمَطْبَخِ السّري للجَدَّاتِ في صُنْدُوقِ غَارْ؟
وكانت قد صدرت للشاعر ثلاث مجموعات عن اتحاد الكتاب العرب، دمشق، وهي «فصول لأحلام الفرات» 1992، و«سنابل الرماد» 1994 و«مرثية الفرات العتيق» 2000. فيما صدرت له مجموعتان في وزارة الثقافة - دمشق، وهما «بعد منتصف القلب» 1995، و«فاتحة التكوين» 1996.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة