فرع «داعش» في الصومال يعلن مبايعة زعيم التنظيم الجديد

فرع «داعش» في الصومال يعلن مبايعة زعيم التنظيم الجديد

الاثنين - 6 شهر ربيع الأول 1441 هـ - 04 نوفمبر 2019 مـ
البغدادي في آخر ظهور له بفيديو نشر في أبريل الماضي (أرشيفية - أ.ف.ب)
مقديشو: «الشرق الأوسط أونلاين»

أعلن فرع تنظيم «داعش» في الصومال، في بيان، مبايعته لأبي إبراهيم الهاشمي القرشي، الذي أعلنه التنظيم زعيماً جديداً له بعد مقتل أبو بكر البغدادي.

ونشر فرع التنظيم بالصومال صوراً على «إنستغرام» لنحو 12 مقاتلاً يقفون بين الأشجار، وعليها تعليق يقول إنهم يعلنون مبايعة القرشي.

وكان تنظيم «داعش» قد أعلن الخميس الماضي مبايعة القرشي، خلفاً للبغدادي الذي قتل بعملية عسكرية نفذتها القوات الأميركية الأحد الماضي، وأعلن أيضاً مقتل المتحدث السابق باسم التنظيم أبو الحسن المهاجر، وتعيين أبو حمزة القرشي.

وبايع تنظيم «ولاية سيناء» الموالي لـ«داعش» في مصر، الزعيم الجديد للتنظيم. ونشر «ولاية سيناء» عبر قناته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «تلغرام» مساء أول من أمس، صوراً لمجموعة، قال عنهم إنهم «من المقاتلين الذين بايعوا القرشي زعيماً للتنظيم»، على حد وصفه.

وكانت بقايا جثة البغدادي قد نقلت إلى قاعدة «عين الأسد» الجوية الأميركية في العراق، بعد مقتله في عملية أمنية خاصة بريف إدلب السوري. بينما تكررت تحذيرات مسؤولين أمنيين في واشنطن من تخطيطات وهجمات انتقامية لـ«داعش»، وخطوات متسارعة لاختيار زعيم جديد للتنظيم.

وحصلت القوات الأميركية المشاركة في عملية تصفية البغدادي على أجهزة كومبيوتر وإيصالات مالية؛ من بينها إيصالات بمبلغ 67 ألف دولار دفعها البغدادي لتنظيم «حراس الدين» مقابل توفير الحماية له، و8 إيصالات أخرى فيما بين عامي 2017 و2018؛ منها إيصال بمبلغ 7 آلاف دولار مقابل توفير مقرات آمنة لعناصر «داعش» الفارين من «ولاية الخير»، وهو الاسم الذي أطلقه «داعش» على ريف دير الزور شرق سوريا. وتظهر إيصالات أخرى دفعات مالية من «داعش» إلى «حراس الدين» مقابل أجهزة إعلامية وتكلفة مالية للمساعدات اللوجستية.


الصومال الصومال سياسة داعش

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة