الجامعة و«الأونروا» تحذران من الانتهاكات الإسرائيلية للتعليم الفلسطيني

الجامعة و«الأونروا» تحذران من الانتهاكات الإسرائيلية للتعليم الفلسطيني

الاثنين - 22 صفر 1441 هـ - 21 أكتوبر 2019 مـ رقم العدد [ 14937]
المصحح: أحمدسعيد
القاهرة: سوسن أبو حسين
دعت جامعة الدول العربية إلى «توفير الدعم العربي والدولي للعملية التعليمية في فلسطين»، مؤكدة «أهمية الدور الحيوي الذي تضطلع به وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في هذا الصدد».
وقال الدكتور سعيد أبو علي، الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة، أمس، خلال افتتاح أعمال «الاجتماع المشترك 29 بين مجلس الشؤون التربوية لأبناء فلسطين، والمسؤولين عن شؤون التربية والتعليم في (الأونروا)»، إن هناك «حرباً إسرائيلية شاملة ضد الوجود والحقوق الفلسطينية، وإمعان سلطات الاحتلال في محاولات فرض الأمر الواقع على الأرض، والتي كان آخرها ما جرى من اقتحام نحو 400 مستوطن لساحات المسجد الأقصى، تحت حماية شرطة الاحتلال، حيث يشهد المسجد الأقصى تصاعداً خطيراً في وتيرة الاقتحامات».
وقال أبو علي، إن «سلطات الاحتلال الإسرائيلي تسعى بالسبل كافة للعمل على تعطيل المسيرة التعليمية الفلسطينية، وتجهيل وإفقار المجتمع الفلسطيني، ولا سيما مناطق الأغوار المهددة بالمصادرة والضم القسري اللاشرعي وإلحاق هذه المنطقة التي تمثل ثلث مساحة الضفة بالقدس، استيطاناً وتهويداً، وبما يشمل استهداف مدارس الوكالة في القدس».
وأضاف أبو علي، أن «الدور الحيوي الذي تضطلع به الأونروا في تقديم الخدمات للاجئين الفلسطينيين في مناطق عملياتها الخمس، في إطار ولايتها، وفقاً لقرار إنشائها؛ هو ما جعلها في مرمى المحاولات المتصاعدة لتصفيتها، وإنهاء عملها، بداية من وقف الولايات المتحدة الأميركية لتمويل الوكالة بهدف إحداث أزمة مالية طاحنة تؤدي إلى توقف عمل الوكالة».
كما ناقش الاجتماع، تقارير وفد «الأونروا» فيما يتعلق بقطاع التعليم بمناطق العمليات الخمس، ومن ثم مداخلات الوفود والمنظمات العربية الأعضاء في مجلس الشؤون التربوية، بالإضافة إلى مجالات التعاون المشترك مع مجلس الشؤون التربوية الفلسطينية وأوضاع المعلمين والعاملين.
وعلى صعيد آخر، انطلقت بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية أعمال الدورة «21» للجنة الفنية للبيئة، التابعة لمجلس الوزراء العرب المسؤولين عن شؤون البيئة، برئاسة ممثل ليبيا الدكتور محمد زيدان، المستشار لدى المندوبية الليبية الدائمة لدى الجامعة العربية.
وناقش الاجتماع الموضوعات المدرجة على جدول أعمال الدورة «31» لمجلس «الوزراء العرب المسؤولين عن شؤون البيئة» المقرر عقدها (الخميس).
وقال الدكتور محمد زيدان، رئيس اللجنة، إن الاجتماع «تابع تنفيذ البعد البيئي في أهداف التنمية المستدامة، والإعداد والتحضير لدورات الجمعية العامة للأمم المتحدة للبيئة؛ حيث قدم مندوب فلسطين مداخلة حول إرسال فريق لإعداد دراسة ميدانية عن حالة البيئة بالأراضي الفلسطينية المحتلة».
فلسطين النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة