مقتل جنديين هنديين ومدنيين باكستانيين بقصف في كشمير

مقتل جنديين هنديين ومدنيين باكستانيين بقصف في كشمير

الأحد - 21 صفر 1441 هـ - 20 أكتوبر 2019 مـ
هندي يعبر من أمام قوات شبه عسكرية في سريناغار (أ.ف.ب)
سريناغار (الهند): «الشرق الأوسط أونلاين»
قالت الهند، اليوم (الأحد)، إن جنديين ومدنياً قُتِلوا في قصف عبر الحدود مع باكستان في منطقة كشمير المتنازع عليها، وقالت إسلام آباد إن ستة قتلى سقطوا من جانبها، في واحد من أكثر الأيام دموية منذ أن ألغت نيودلهي الوضع الخاص بكشمير، في أغسطس (آب).

وذكر مسؤول كبير بالشرطة أن ثلاثة مدنيين هنود أصيبوا، ودُمرت بعض المباني والسيارات بسبب قصف عنيف من الجانبين استمر لساعات بمنطقة تانغدار، شمال كشمير، في ساعة متأخرة الليلة الماضية.

وقالت باكستان إن ستة مدنيين باكستانيين قُتلوا، وأُصيب ثمانية في الاشتباك.

من جانبه، قال الكولونيل راجيش كاليا المتحدث باسم وزارة الدفاع الهندية، إن قطاع تانغدار شهد انتهاكاً باكستانياً غير مبرَّر لوقف إطلاق النار. وأضاف: «ردَّت قواتنا بقوة فألحقت بالعدو أضراراً جمّة، وخسائر فادحة». فيما قال راجا فاروق حيدر رئيس وزراء منطقة ازاد كشمير الباكستانية في تغريدة إن القوات الهندية في كشمير «جُنّ جنونها»، مضيفاً أن القتلى والمصابين المدنيين سقطوا في منطقتي مظفر آباد ونيلوم. وأضاف: «إنها قمة الوحشية... ينبغي ألا يلتزم العالم الصمت حيال هذا».

ويتصاعد التوتر بين الدولتين المسلحتين نووياً، ووقع إطلاق نار متقطع عبر الحدود منذ الخامس من أغسطس (آب)، عندما نشرت الهند قواتها بكثافة في كشمير الهندية لقمع الاضطرابات بعد قرارها إلغاء وضع الحكم الذاتي الخاص بالإقليم.
Pakistan الهند كشمير

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة