«نوبل الآداب» لـ«المشاغبين» هاندكه وتوكارتشوك

«نوبل الآداب» لـ«المشاغبين» هاندكه وتوكارتشوك

النمساوي شهير في الخارج بأعماله المترجمة... والبولندية صاحبة الكتب الأكثر مبيعاً في بلدها
الجمعة - 12 صفر 1441 هـ - 11 أكتوبر 2019 مـ رقم العدد [ 14927]
النمساوي بيتر هاندكه - البولندية أولغا توكارتشوك
بيروت: «الشرق الأوسط»
حمل الإعلان المزدوج عن الفائزين بـ«جائزة نوبل للآداب»، أمس، مفاجأة؛ ذلك أن الكاتب النمساوي بيتر هاندكه، الذي نالها عن عام 2019 شهير في الخارج ووسط القراء العرب؛ نظراً لأن كتبه مترجمة بشكل واسع، بينما الكاتبة البولندية المشاغبة والمشاكسة للسلطة، أولغا توكارتشوك، التي فازت بالجائزة عن عام 2018 المؤجلة، تُعد كتبها من بين الأكثر مبيعاً في بلادها.

وأعلنت «الأكاديمية السويدية» أمس أنه تم التواصل مع البولندية أولغا توكارتشوك والنمساوي بيتر هاندكه، الفائزين بجائزتي نوبل للآداب لعامي 2018 و2019 على الترتيب، لإعلامهما بخبر فوزهما.

وقالت الأكاديمية إن هاندكه تلقى الخبر وهو في بيته، وكان «متأثراً جداً جداً وعاجزاً عن الكلام» عندما علم بفوزه بالجائزة. أما توكارتشوك فبُلّغت بالخبر بينما كانت تقود سيارتها في ألمانيا، حيث تقوم بجولة محاضرات.

وذكرت الأكاديمية في بيان لها أن هاندكه فاز بجائزة 2019 عن «عمله المؤثر الذي استكشف ببراعة لغوية حدود وخصوصية التجربة الإنسانية». وتابع البيان أن توكارتشوك حصلت على جائزة عام 2018. لأنها قدمت «خيالاً سردياً يمثّل بخوالج موسوعية عبور الحدود كأسلوب حياة». وهي ناشطة وأديبة ومفكّرة وناقدة للسياسة البولندية اليمينية المحافظة، وأصبحت معروفة جيداً في المملكة المتحدة، بعد فوزها بجائزة «مان بوكر»، عن كتابها «الرحلات الجوية».

وقالت أندرس أولسن من لجنة «نوبل» إن عمل توكارتشوك، الذي «يركز على الهجرة والانتقالات الثقافية»، كان «مليئاً بالذكاء والدهاء».

...المزيد
السويد Arts جائزة نوبل

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة