اكتشاف السبب الرئيسي لإصابة الأطفال بالتوحد

طفل يعاني من التوحد (أرشيف- رويترز)
طفل يعاني من التوحد (أرشيف- رويترز)
TT

اكتشاف السبب الرئيسي لإصابة الأطفال بالتوحد

طفل يعاني من التوحد (أرشيف- رويترز)
طفل يعاني من التوحد (أرشيف- رويترز)

وجدت دراسة جديدة أن الالتهاب قد يكون السبب الرئيسي وراء مرض التوحد، بحسب تقرير نشره موقع صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.
وقارن الباحثون أدمغة ثمانية أطفال مصابين بهذا الاضطراب وثمانية أطفال أصحاء، ووجدوا أن أجزاء أدمغة الأطفال المصابين بالتوحد والتي تعد أساسية لذاكرة العمل والاهتمام، وهي المناطق التي تعاني من ضعف عند الأشخاص الذين يعانون من التوحد، تحتوي على مستويات عالية جداً من جزيء معروف بإحداث التهاب.
ويقول الفريق الذين تقوده كلية الطب في جامعة تافتس في بوسطن، إن النتائج تشير إلى أن الأدوية التي تستهدف البروتينات المضادة للالتهابات يمكن أن تكون يوماً ما علاجاً فعالاً لمرض التوحد.
ويعاني المصابون باضطراب طيف التوحد من صعوبة في التواصل ومشاكل في السلوك. ويمكن أن تتراوح الأعراض من خفيفة إلى شديدة.
وعادة ما يشخَّص الأطفال بالمرض في سن الثانية بعد أن تظهر عليهم علامات مثل عدم تمكنهم من التحديق في أعين الآخرين بشدة، وعدم الاستجابة لأسمائهم وأداء حركات متكررة.
ووفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة، يصاب نحو واحد من بين 59 طفلا بالتوحد. والذكور عرضة للإصابة بالتوحد أكثر بأربع مرات من الفتيات، وفقاً للتقرير.
وبالنسبة للدراسة التي نشرت في مجلة وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم، عاين الفريق أدمغة 16 طفلاً توفوا. وكان ثمانية من هؤلاء مصابين بالتوحد. وتبيّن أن أدمغة الأطفال الذين عانوا من مرض التوحد قد زاد لديهم عدد البروتين المسمى «إنترلوكين - 18» أو «آي إل 18».
ومن المعروف أن هذا البروتين يؤدي إلى استجابات التهابية خطيرة، مما يوحي بأنه قد يلعب دوراً في بعض الأمراض الالتهابية، خاصة تلك التي تضرب الجلد مثل الصدفية.
ووجد الباحثون أيضاً أعداداً متزايدة من «آي إل 37»، وهو بروتين مضاد للالتهابات. ويعتقد العلماء أن الأدوية التي تستهدف «آي إل 37» يمكن أن تكون علاجاً لتقليل كمية بروتين «آي إل 18» في الدماغ.


مقالات ذات صلة

هل يمكن علاج التوحّد؟

صحتك اضطراب طيف التوحّد هو حالة عصبية تظهر في مرحلة الطفولة المبكرة (رويترز)

هل يمكن علاج التوحّد؟

توصلت مجموعة من العلماء إلى طريقة جديدة لتقليل أعراض اضطراب طيف التوحّد بشكل ملحوظ.

«الشرق الأوسط» (نيويورك)
يوميات الشرق الغذاء الصحّي للحوامل مفيد لصحة الأجنّة (مستشفيات جونز هوبكنز)

غذاء للحوامل يُجنِّب الأطفال الإصابة بالتوحّد

اكتشف فريق بحثي رابطاً مُحتَملاً بين النظام الغذائي للأمهات في أثناء الحمل وتقليل فرص إصابة المواليد بالتوحّد.

«الشرق الأوسط» (القاهرة)
يوميات الشرق ألعاب الطاولة تُلعب على سطح مستوٍ مثل لوح خشبي أو ورقي (جامعة بليموث)

ألعاب الطاولة تُعزز الصحة النفسية لمرضى التوحد

كشفت دراسة بريطانية أن الأشخاص الذين يعانون من التوحد يشكلون نسبة مرتفعة في هواة ألعاب الطاولة مقارنة ببقية السكان.

«الشرق الأوسط» (القاهرة)
يوميات الشرق «التوحّد» حالة عصبية تظهر في مرحلة الطفولة المبكرة وتستمر مدى الحياة (رويترز)

دراسة: «التوحد» عند الأطفال قد يرتبط بـ«ميكروبيوم الأمعاء»

كشفت دراسة جديدة عن نوعية بكتيريا في أمعاء الأطفال قد تكون مرتبطة بمرض «التوحد»، ويمكن أن تُسهم في تطور الحالة.

«الشرق الأوسط» (لندن)
يوميات الشرق من أينشتاين إلى ماسك... مشاهير وعباقرة تعايشوا مع التوحّد

من أينشتاين إلى ماسك... مشاهير وعباقرة تعايشوا مع التوحّد

في الشهر العالمي للتوحّد، عودة إلى شخصياتٍ أدهشت العالم بعبقريّتها وفنّها رغم تعايشها مع طيف التوحّد.

كريستين حبيب (بيروت)

غموض بشأن مصير مسلسلات مصرية توقف تصويرها

كواليس مسلسل «عودة البارون» (فيسبوك المخرج)
كواليس مسلسل «عودة البارون» (فيسبوك المخرج)
TT

غموض بشأن مصير مسلسلات مصرية توقف تصويرها

كواليس مسلسل «عودة البارون» (فيسبوك المخرج)
كواليس مسلسل «عودة البارون» (فيسبوك المخرج)

تواجه مسلسلات مصرية تم البدء بتصويرها خلال الأشهر الأخيرة، مستقبلاً غامضاً بعد تعثّر إنتاجها وأزمات أخرى تخصّ أبطالها، ومن بينها «السجل الأسود»، و«أمير العوامري»، و«بيت السيدة»، و«توحة».

وعن مستجدات مسلسل «السجل الأسود»، بطولة مي سليم وخالد سليم، أكد مخرج العمل جميل جميل المغازي، في حديث خاص لـ«الشرق الأوسط»، أن «منتج العمل يحاول استكمال التصوير قريباً»، كما نوّه بأن فريق العمل حصل على الدفعات المالية المتفق عليها، وصُوّر ما يقرب من نصف الحلقات.

كواليس مسلسل «السجل الأسود» (فيسبوك المخرج جميل جميل المغازي)

ويوضح المغازي الذي يعدّ المسلسل أولى تجاربه الإخراجية في الدراما التلفزيونية، أن «الخلافات التي نشبت مع القناة بعد الاتفاق معها على عرض العمل، بجانب مطالبة شركاء الإنتاج بالمبالغ المالية الخاصة بهم بعد تعطّل التصوير لحين تسويقه وتوزيعه، من أبرز الأزمات التي تسببت في وقف التصوير».

ويؤكد المغازي أن المنتج عاصم المنياوي لم يغادر مصر بسبب تعثره وهروبه مثلما يردّد بعضهم، بل يسعى لتسويق المسلسل في دول عربية عدة لعرضه بعد استكمال تصويره، كما نفى المغازي وجود دعاوى قضائية ضد المنتج من فنانين أو فنيين، مُعدّاً أن «التشهير به إعلامياً أمر مرفوض».

الفنان هاني سلامة (حسابه على فيسبوك)

وتوقّف أيضاً تصوير مسلسل «أمير العوامري» بطولة هاني سلامة، رغم إعلان منافسته في الماراثون الرمضاني الماضي، وقال المخرج المصري محمد النقلي لـ«الشرق الأوسط» إن «التوقف كان بسبب ظروف إنتاجية، والشركة تعمل حالياً على تنسيق الميزانية من أجل استئناف التصوير مجدداً»، موضحاً أن «عرضه في الموسم الرمضاني المقبل من عدمه يعود للشركة المنتجة».

وفي السياق نفسه، يواجه مسلسل «توحة» الذي أُعلن عن البدء في تصويره مطلع العام الماضي مصيراً مجهولاً؛ إذ أكّد المخرج محمد النقلي لـ«الشرق الأوسط» أن «العمل الذي يمثّل عودة الفنانة علا غانم للدراما بعد غياب، مصيره غير معلوم وليس هناك من مستجدات بشأن استكماله».

صورة من تحضيرات مسلسل «توحة» (المسؤول الإعلامي للعمل)

وهو ما أكدته الفنانة المصرية علا غانم في تصريحات سابقة لـ«الشرق الأوسط»، حين كشفت أن العمل غادر خطتها الفنية، بعد تأجيله في البداية لظروف صحية خاصة بها، وفيما بعد بسبب مشكلات إنتاجية وعدم استكمال السيناريو. كما واجه مسلسل «بيت السيدة» من بطولة حسن يوسف وعفاف شعيب منذ الإعلان عن تقديمه، أزمات حالت دون استكماله، من بينها الظروف الإنتاجية، والإعلان عن اعتزال بطل العمل الفنان المصري حسن يوسف. وعلى هذا الأمر علّق المخرج الأردني سامر خضر لـ«الشرق الأوسط» على الأمر قائلاً إنّ الملف هذا أُغلق بشكل نهائي، مؤكداً أن «العمل لن يرى النور بسبب ظروف تخصّ جهة الإنتاج».

ونوّه خضر بأنه صوّر البرومو المبدئي بجانب بناء ديكور العمل ومن ثَمّ توقف، «لذلك صرفت النظر عن التعامل معهم لعدم الجدية، وبعدها بدأت عملي الأهم في دبي وانتهيت من تصويره».

من جانبها، أكدت الفنانة المصرية عفاف شعيب أن مسلسل «بيت السيدة»، توقف بسبب الظروف الصحية للفنان حسن يوسف بعد وفاة ابنة منذ عام، ولفتت شعيب في حديثها لـ«الشرق الأوسط»، إلى أن صناع العمل صوّروا البرومو بغرض التسويق، لكنها لا تعلم مصيره، ولم يتواصل معها أحد من الصناع مجدداً من أجل استكماله.

كواليس مسلسل «عودة البارون» (فيسبوك المخرج)

وعن مصير مسلسل «عودة البارون» بطولة حسين فهمي، قال سامر خضر إنه سلّم حلقات العمل بالكامل لشركة الإنتاج، وينتظر عرضه. مضيفاً: «ربما تأخر لأسباب تخصّ المنتج محمد منصور». وفق قوله.