«نخالة الأرز» تحدّ من سوء التغذية عند الأطفال

«نخالة الأرز» تحدّ من سوء التغذية عند الأطفال

الخميس - 11 صفر 1441 هـ - 10 أكتوبر 2019 مـ رقم العدد [ 14926]
القاهرة: حازم بدر
وجدت دراسة جديدة أجرتها جامعة ولاية كولورادو الأميركية أن إضافة مكملات نخالة الأرز للرضع الذين تم فصلهم عن حليب أمهم، أدى إلى تلقيهم المزيد من العناصر الغذائية التي تعزز النمو وتقلل من الإسهال.
وأظهرت الدراسة التي نُشرت في العدد الأخير من دورية التقارير العلمية «Scientific Reports»، أن النخالة، وهي القشرة الداخلية للأرز، والتي يتم إهدارها أو استخدامها كعلف للحيوانات، تعد غذاءً غنياً بالمواد الغذائية، والكيمياء النباتية، ولها خصائص مكافحة الأمراض المزمنة، بما يؤهلها للاستخدام كمكمل غذائي في المناطق التي ينمو فيها الأرز.
ويقول تقرير نشره أول من أمس، الموقع الإلكتروني لجامعة ولاية كولورادو، إن الدراسة التي أجراها باحثو الجامعة على النخالة تمت في دولتي نيكاراغوا ومالي، حيث جمع فريق البحث عينات براز شهرية من نحو 100 رضيع على مدار ستة أشهر، كما جمعوا المعلومات الديموغرافية والخصائص المنزلية للرضع، لدراسة تأثير إضافة مكملات غذائية من النخالة عليهم.
وتقول إليزابيث ريان، الأستاذ المساعد في قسم علوم الصحة البيئية والإشعاعية في جامعة ولاية كاليفورنيا والباحث الرئيسي بالدراسة في التقرير: «لاحظنا فارق ملحوظ بين الرضع الذين تناولوا مكملات غذائية تحتوي على النخالة ومجموعة لم تتناول تلك المكملات من حيث النمو والوزن وطول العمر، كما لاحظنا أيضاً انخفاضاً في حالات الإصابة بالأمراض الشائعة».
وانخفضت في مالي حالات الإصابة بالإسهال عند الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 أشهر و12 شهراً عند تناول المكملات، وفي نيكاراغوا، وجد الباحثون أيضاً انخفاضاً كبيراً في علامة نفاذية القناة الهضمية، والمعروفة أيضاً باسم «الأمعاء المتسربة»، والتي يمكن أن تؤدي إلى هضم الطعام أو السموم المارة من داخل القناة الهضمية إلى بقية الجسم.
وتضيف ريان: «هذه النتيجة مهمة للغاية، لا سيما فيما يتعلق بمرض الإسهال، والذي يعد السبب الرئيسي الثاني للوفاة بين الأطفال دون سن الخامسة».
ورغم أنه يمكن الوقاية من هذا المرض وعلاجه، فإنه لا يزال السبب الرئيسي لسوء التغذية عند الأطفال دون سن الخامسة، ويقتل نحو 525 ألف طفل دون سن الخامسة كل عام، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية.
وتعمل ريان الآن مع مزارعي الأرز ومضارب الأرز وخبراء سلامة الأغذية وعلم السموم والصحة العامة في غرب أفريقيا على تصنيع مكمّلات غذائية من نخالة الأرز في المناطق المزروعة بالأرز في العالم، حيث يستمر سوء تغذية الأطفال وأمراض الإسهال.
أميركا الولايات المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة