«مايكروسوفت» تعرض كومبيوترات وهواتف جديدة بشاشات مزدوجة

«مايكروسوفت» تعرض كومبيوترات وهواتف جديدة بشاشات مزدوجة

إصدار خاص من «ويندوز 10» وقلم ذكي ببطارية تشحن لاسلكياً
الثلاثاء - 9 صفر 1441 هـ - 08 أكتوبر 2019 مـ رقم العدد [ 14924]
جدة: خلدون غسان سعيد
عادت «مايكروسوفت» هذا العام بأجهزة «سيرفيس» مثيرة للاهتمام وملحقات تابعة لها، من شأنها تحفيز المنافسة بشكل كبير، ذلك أن بعضها يقدم شاشات مزدوجة، بينما يستطيع البعض الآخر العمل لنحو 24 ساعة من الاستخدام الطبيعي، إلى جانب القدرة على الاتصال بالإنترنت عبر شبكات الجيل الرابع للاتصالات وتقديم نظام «ويندوز 10» خاص للتفاعل مع الشاشات باللمس.

ويعمل بعض هذه الأجهزة بنظام التشغيل «آندرويد» وبمعالجات من مختلف الشركات، الأمر الذي يدل على أن الشركة مستعدة لتقديم أجهزة لا تعمل بنظام التشغيل «ويندوز» ولا تستخدم معالجات «إنتل» إن كانت النتيجة مبهرة للمستخدم. ومن المفاجآت التي قدمتها الشركة هي عودتها إلى سوق الهواتف الجوالة بهاتف خاص.

وعرضت هذه الأجهزة في مؤتمر «سيرفيس» السنوي للشركة مساء الأربعاء الماضي. ونذكر في هذا الموضوع أبرز المنتجات الجديدة للشركة.



أجهزة مزدوجة الشاشة

> وتعود «مايكروسوفت» إلى سوق الهواتف الجوالة بجهاز «سيرفيس ديو» Surface Duo الذي يستخدم شاشة مزدوجة ويعمل بنظام التشغيل «آندرويد». ويبلغ قطر كل شاشة 5.6 بوصة تندمجان معاً لتقديم شاشة واحدة بقطر 8.3 بوصة، وهما تدعمان تغيير زاوية العرض في 360 درجة، أي أن الشاشتين تستطيعان الالتفاف بالكامل، مع القدرة على استخدام شاشة واحدة للمكالمات وفتح الهاتف ليتحول إلى جهاز لوحي للتفاعل مع التطبيقات ومشاهدة المحتوى واللعب بالألعاب الإلكترونية وقراءة الكتب الإلكترونية.

ويستخدم الهاتف معالج «سنابدراغون 855» الذي يتيح تشغيل أكثر من تطبيق على الشاشة في آن واحد وبكفاءة عالية. كما يمكن وضع لوحة مفاتيح سليكونية فوق الشاشة واستخدامها للكتابة بسرعة ودقة أعلى. وستطلق الشركة الجهاز قبل نهاية العام المقبل.

> وبالحديث عن الأجهزة ذات الشاشة المزدوجة، كشفت الشركة عن جهاز «سيرفيس نيو» Surface Neo الذي يقدم شاشتين تندمجان معاً لتقديم شاشة واحدة كبيرة، ويعمل بنظام التشغيل المعدل خصيصاً لهذه الفئة والمسمى «ويندوز 10 إكس» Window 10 X. ويستخدم الجهاز الجيل الجديد من معالجات إنتل المسمى «ليكفيلد» Lakefield بدقة 10 نانومتر، والتي تعد بتقديم مستويات أداء فائقة وكفاءة عالية في توفير استهلاك الطاقة الكهربائية. وستطلق الشركة الجهاز قبل نهاية العام المقبل، ويبلغ وزنه 655 غراماً فقط.

ويقدم «ويندوز 10 إكس» آلية عمل جديدة مع العتاد الصلب، بحيث يركز على تشغيل عدة تطبيقات على الشاشتين والتنقل بينهما بسلاسة لدى تدوير الشاشتين وفقاً للحاجة. ويقدم النظام الجديد قائمة بداية Start جديدة أكثر ملائمة للتفاعل مع المستخدمين من خلال لمس الشاشة، مع إزالة ميزة «اللوحات الحية» Live Tiles للحصول على مظهر أكثر بساطة، مع القدرة على تثبيت التطبيقات في مكان محدد في القائمة لسهولة الوصول إليها.



أجهزة «سيرفيس» متقدمة

>وكشفت الشركة عن جهاز «سيرفيس» جديد اسمه «سيرفيس برو 7» Surface Pro 7 يتميز بأنه من فئة «2 - في - 1» المتحولة، أي أنه يتحول من وظيفة لأخرى وفقاً لآلية التفاعل مع الشاشة أو تدويرها. ويقدم الجهاز كفاءة أعلى ودعماً لاستخدام قلم ذكي جديد كشفت الشركة عنه. ويدعم الجهاز منفذ «يو إس بي تايب - سي» للتفاعل مع العديد من الملحقات المتقدمة بسرعات عالية، ويبلغ قطر شاشته 12.3 بوصة، وهي تعرض الصورة بدقة 2736x1824 بكسل وبنسبة عرض تبلغ 3 إلى 2. وتتراوح السعات التخزينية المدمجة في الجهاز بين 128 غيغابايت و1 تيرابايت، مع القدرة على استخدام 4 أو 8 أو 16 غيغابايت من الذاكرة للعمل.

ويقدم الجهاز كاميرا خلفية تعمل بدقة 5 ميغابكسل، وأخرى أمامية بدقة 8 ميغابكسل، مع دعم تقنيتي «واي فاي 6» و«بلوتوث 5» اللاسلكيتين، وتستطيع بطاريته العمل لنحو 10 ساعات من الاستخدام الطبيعي. وستطلق الشركة الجهاز في 22 أكتوبر (تشرين الأول) الحالي بسعر يبدأ من 749 دولاراً، وفقاً للمواصفات المرغوبة، وبألوان الأسود والفضي.

> الجهاز الثاني هو كومبيوتر «سيرفيس لابتوب 3» Surface Laptop 3 المحمول الذي يستخدم الجيل العاشر من معالجات «إنتل» أو معالجات «إيه إم دي رايزن» التي تقدم مستويات أداء أعلى بالضعف، مقارنة بالجيل السابق من الأجهزة، وهي أسرع بنحو 3 مرات مقارنة بجهاز «آبل ماكبوك إير».

ويبلغ قطر شاشة الكومبيوتر 13. 5 أو 15 بوصة، وفقاً للرغبة، وهيكله مصنوع من الألمنيوم، مع القدرة على رفع السعة التخزينية المدمجة فيه لغاية 1 تيرابايت واستخدام 32 غيغابايت من ذاكرة LPDDR4x عالية السرعة والكفاءة، وتقديم لوحة تتبع للفأرة أكبر بنحو 20 في المائة مقارنة بالإصدار السابق. ويدعم الجهاز كذلك تقنية الشحن السريع التي تشحنه لغاية 80 في المائة في خلال ساعة واحدة فقط، وتستطيع بطاريته العمل لنحو 24 ساعة من الاستخدام الطبيعي. كما يقدم الجهاز مجموعة من المنافذ، مثل «يو إس بي تايب - إيه» و«يو إس بي تايب - سي». وستطلق الشركة الجهاز في 22 أكتوبر (تشرين الأول) الحالي بسعر 999 دولاراً لإصدار 13.5 بوصة، و1199 دولاراً لإصدار 15 بوصة.

> جهاز متحول آخر كشفت الشركة عنه هو «سيرفيس برو إكس» Surface Pro X الذي يستخدم معالج «سيرفيس إس كيو 1» Surface SQ1 من شركة «كوالكوم» الذي يستند إلى معمارية ARM عوضاً عن استخدام معالجات «إنتل». ويبلغ قطر شاشة الجهاز 13 بوصة، وهي تعرض الصورة بدقة 2880x1920 بكسل وبكثافة تبلغ 267 بكسل في البوصة، وهو يدعم الاتصال بالإنترنت عبر شبكات الجيل الرابع للاتصالات 4G. ويقدم الجهاز كاميرا أمامية للصور الذاتية والمحادثات المرئية تعمل بالدقة الفائقة 4K، إلى جانب تقديمه لحواف رفيعة وسماكة تبلغ 5.3 مليمتر فقط.

* كفاءة الجهاز أعلى بنحو 3 مرات مقارنة بجهاز «سيرفيس برو 6»، وهو يستخدم منفذ «يو إس بي تايب - سي» للتفاعل مع الملحقات وشحنه، مع دعم الشحن السريع، وقدرة بطاريته على العمل ليوم كامل من الاستخدام الطبيعي. والجدير ذكره أن الجهاز يستخدم نسخة مخففة من نظام التشغيل «ويندوز 10» متوافقة مع معمارية المعالج. وستطلق الشركة الجهاز في 6 نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل بسعر يبدأ من 999 دولاراً.



ملحقات متميزة

> قلم ذكي. وكشفت الشركة عن مجموعة من الملحقات الجديدة تشمل قلماً ذكياً جديداً اسمه «سيرفيس سليم بين» Surface Slim Pen يدعم العديد من أجهزة «سيرفيس» (لم تكشف الشركة عن أسماء الأجهزة التي يدعمها هذا القلم، ولكن يمكن التكهن بأنه يدعم جميع الأجهزة الجديدة التي تم الكشف عنها)، ويحتوي على بطارية مدمجة يمكن شحنها لاسلكياً، عوضاً عن استخدام البطاريات الخارجية كما كان الحال في الإصدارات السابقة للقلم. ويدعم القلم استخدام فرش الزيت التي تمتزج لتعرض الرسم بشكل أكثر واقعية، إلى جانب القدرة على قلب القلم واستخدام الجهة الخلفية منه لمسح وحذف أي أخطاء في الكتابة بشكل يقارب أقلام الرصاص الحقيقية، أو يمكن إمالته أثناء الكتابة للتظليل والحصول على المزيد من المؤثرات أثناء الكتابة أو الرسم.

كما يستطيع القلم تعديل الكلمات في النصوص والبحث عن سطر في الوثائق وإخفاءه وتحرير جداول الحسابات في برنامج «إكسل» وسحب الأرقام من الحقول وحذف النصوص بمجرد تمرير القلم فوقها، وغيرها من المزايا الأخرى التي ترفع من إنتاجية العمل. ويبلغ سعر القلم 145 دولاراً.

> سماعات لاسلكية. الملحق الثاني هو سماعات لاسلكية توضع داخل الأذن اسمها «سيرفيس إيربادز» Surface Earbuds تدعم التفاعل معها باللمس، مع استخدامها مكبرات صوتية منفصلة في كل سماعة.

وتستطيع حافظة السماعات تقديم شحنة تكفيها للعمل لنحو 24 ساعة، وهي تتكامل مع خدمة «سبوتيفاي» الموسيقية على أجهزة «آندرويد»، بحيث يمكن تمرير الإصبع سريعاً على السماعة أو النقر لتشغيل الموسيقى وإيقافها والتنقل بين الألحان في قوائم التشغيل، عوضاً عن فتح قفل الهاتف والتفاعل مع التطبيق من هناك.

وتستطيع السماعات عرض معلومات إضافية مدمجة في عروض «باور بوينت» للمتحدث تساعده على مشاركتها مع الآخرين، مع قدرتها على ترجمة المحتوى بين 60 لغة مختلفة. وتستطيع السماعة الاقتران مع الأجهزة الأخرى بسرعة وبنقرة واحد فقط، وهي مصممة لتوفير أعلى درجات الراحة لدى الاستخدام المطول. وستطلق الشركة السماعات قبل نهاية العام الحالي بسعر يبدأ من 249 دولاراً.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة