الهند تدافع عن حقها في شراء أسلحة روسية وتصفه بـ«القرار السيادي»

الهند تدافع عن حقها في شراء أسلحة روسية وتصفه بـ«القرار السيادي»

الثلاثاء - 2 صفر 1441 هـ - 01 أكتوبر 2019 مـ
وزير الخارجية الأميركي مايك بومبو خلال لقائه مع نظيره الهندي س. جايشانكار (ا.ف.ب)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
دافع وزير الخارجية الهندي س. جايشانكار خلال زيارة إلى الولايات المتحدة أمس (الاثنين) عن حقّ بلاده في شراء نظام دفاع جوّي روسي، في خطوة تهدّد واشنطن بالردّ عليها بفرض عقوبات على نيودلهي.

وقال الوزير الهندي للصحافيين قبيل لقائه نظيره الأميركي مايك بومبيو «لقد قلنا دائماً إنّ ما نشتريه، مصدر معدّاتنا العسكرية، هو قرار سياديّ». وأضاف «لا نريد أن تملي علينا دولة، أيّاً تكن، ما يجب أن نشتريه أو لا نشتريه من روسيا، بنفس الطريقة التي لا نريد فيها أن تملي علينا أي دولة، أيّاً تكن، ماذا نشتري أو لا نشتري من أميركا».

ودعا الوزير إلى «الاعتراف» بحقّ بلاده في «حرية الاختيار».

وكانت نيودلهي وافقت العام الماضي على شراء خمسة أنظمة روسية للدفاع الصاروخي من طراز «إس 400» مقابل 5.2 مليار دولار.

ولكنّ الولايات المتحدة أقرّت في 2017 قانوناً ينصّ على فرض عقوبات شبه تلقائية على أي بلد يبرم صفقات تسلّح ضخمة مع روسيا.

ويهدف هذا القانون إلى معاقبة موسكو لتورّطها في النزاعين الدائرين في كلّ من أوكرانيا وسوريا وكذلك لتدخلّها في الانتخابات الرئاسية الأميركية في 2016.

وأعلنت واشنطن أنّها ستفرض على تركيا، حليفتها في حلف شمال الأطلسي، عقوبات بسبب شراء أنقرة منظومة «إس 400»، رغم أنّ إدارة الرئيس دونالد ترمب لم تقرن حتى الساعة قولها بالفعل.
إندونيسيا أخبار الهند

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة