أثناء تجمع برعاية رئيس وزراء الهند... ترمب يتعهد بمكافحة «الإرهاب الإسلامي»

أثناء تجمع برعاية رئيس وزراء الهند... ترمب يتعهد بمكافحة «الإرهاب الإسلامي»

الأحد - 23 محرم 1441 هـ - 22 سبتمبر 2019 مـ
الرئيس الأميركي دونالد ترمب مع رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي (أ.ف.ب)
واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين»
شارك عشرات الآلاف من الأشخاص في حدث تم تنظيمه، تحت رعاية وبحضور رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، في ساحة رياضية بولاية تكساس الأميركية، ألقى خلاله الرئيس الأميركي دونالد ترمب كلمة رئيسية، تعهد فيها بمكافحة ما وصفه بـ«الإرهاب الإسلامي».

ولاقى ترمب صيحات ابتهاج من الحضور عندما تعهد بـ«مكافحة الإرهاب الإسلامي الراديكالي»، حسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.

وكان الحدث الذي انطلق، اليوم (الأحد)، وتم إطلاق عليه اسم «هاودي مودي»، وتعني «مرحباً مودي» باللغة الدارجة في تكساس، يحمل مظهر التجمعات الانتخابية النمطية لترمب. وتبادل الزعيمان عبارات الثناء بشكل متكرر.

وقال ترمب، أثناء تقديمه مودي، إن رئيس الوزراء الهندي «سيعطي بعضاً من حكمته، وإن حكمته عظيمة حقاً».

ومن جانبه، أشاد مودي بوضع الاقتصاد الأميركي في عهد ترمب، وبـ«خفة ظل» الرئيس.

وجاء ذلك الحدث بعد فوز انتخابي حقّقه مودي، كما يأتي قبيل الانتخابات الأميركية المقررة العام المقبل، التي يكافح ترمب من أجل السيطرة فيها على ولاية تكساس، التي يوجد فيها مجتمع هندي كبير.

ومن المقرر أن يصل الزعيمان لاحقاً إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة، ويلتقي فيها ترمب حسبما هو مقرر مع رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان، الذي تشهد بلاده صراعاً حاداً هذه الأيام مع الهند، بعدما قامت الأخيرة بإلغاء الحكم الذاتي في الجزء الخاضع لها في إقليم كشمير.
أميركا الولايات المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة