واشنطن ترحب بانضمام الرياض إلى «التحالف البحري»

واشنطن ترحب بانضمام الرياض إلى «التحالف البحري»

الجمعة - 21 محرم 1441 هـ - 20 سبتمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14906]
قائد القيادة المركزية الأميركية الجنرال كينيث ماكينزي
الرياض - أبوظبي: «الشرق الأوسط»
رحب قائد القيادة المركزية الأميركية الجنرال كينيث ماكينزي، بانضمام السعودية، لمجموعة الأمن البحري الدولي (IMSC)، مثمناً قرار الرياض الانضمام إلى المجموعة للإسهام في القيام بدور نشط في الحفاظ على حرية الملاحة وتعزيز الأمن البحري وتخفيف التوترات الإقليمية. وأعرب الجنرال ماكينزي، في بيانٍ له، عن تقدير بلاده للدور الرائد والمهم للسعودية في المسائل الأمنية الإقليمية، والتزامها بالحفاظ على التدفق الحر للتجارة، الذي يعد ركيزة أساسية للاقتصاد العالمي.

وأكد أن التهديدات التي تواجه حرية الملاحة، تمثّل مشكلة دولية تتطلب حلاً دولياً، معرباً عن سعادته بانضمام السعودية للمجموعة، لتكون جزءا من هذا الحل. وكانت السعودية أعلنت أول من أمس، الانضمام للتحالف الدولي لأمن وحماية الملاحة وضمان سلامة الممرات البحرية.

وتغطي منطقة التحالف الدولي الذي دعت لتشكيله واشنطن في يوليو (تموز) الماضي، مضيق هرمز وباب المندب وبحر عمان والخليج العربي، وذلك بعد تزايد حالات الاعتداء من قبل إيران وميلشياتها على عدد من ناقلات النفط. ويكتسب التحالف الدولي قوة دافعة منذ هجمات الأشهر الماضية، ورحبت بعض الدول به منها بريطانيا وأستراليا، عبر منطقة تعد أحد شرايين الاقتصاد والتجارة العالمية، حيث أمن المضايق أولوية قصوى.

وأشار المصدر إلى أن انضمام السعودية للتحالف الدولي يأتي «لمساندة الجهود الإقليمية والدولية لردع ومواجهة تهديدات الملاحة البحرية والتجارة العالمية وضمان أمن الطاقة العالمي واستمرار تدفق إمدادات الطاقة للاقتصاد العالمي والإسهام في حفظ السلم والأمن الدوليين».

يشار إلى أن الولايات المتحدة دعت لتشكيل قوة بحرية دولية تؤمن الملاحة الدولية في الخليج، وذلك على خلفية الحوادث المتكررة التي طالت في الأشهر الماضية ناقلات نفط في مياه المنطقة، لا سيما احتجاز طهران ناقلة نفط بريطانية ردا على احتجاز ناقلة نفط إيرانية في جبل طارق في يوليو الماضي.

وفي السياق، قررت الإمارات الانضمام إلى التحالف الدولي لأمن وحماية الملاحة وضمان سلامة الممرات البحرية. وقال سالم الزعابي مدير التعاون الأمني في وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي إن انضمام بلاده للتحالف يهدف لمساندة الجهود الإقليمية والدولية لمواجهة تهديدات الملاحة والتجارة العالمية وضمان أمن الطاقة واستمرار تدفق إمدادات الطاقة للاقتصاد العالمي والإسهام في حفظ السلم والأمن الدوليين.
أميركا السعودية اخبار الخليج التوترات إيران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة