جونسون وترمب ناقشا ضرورة وجود «رد موحد» على «هجوم أرامكو»

جونسون وترمب ناقشا ضرورة وجود «رد موحد» على «هجوم أرامكو»

الأربعاء - 19 محرم 1441 هـ - 18 سبتمبر 2019 مـ
الرئيس الأميركي دونالد ترمب ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون (أرشيف - رويترز)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلن مكتب رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، أن الأخير بحث مع الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، اليوم (الأربعاء)، ضرورة توصل المجتمع الدولي إلى «رد دبلوماسي موحد»، إثر الهجمات الإرهابية على منشآت نفطية في السعودية.

وخلال اتصال هاتفي، ندد الرئيس الأميركي ورئيس الوزراء البريطاني بهذه الهجمات التي قالت واشنطن إن إيران شنتها، وتطرقا إلى الملف الإيراني وتوافقا «على وجوب عدم تمكين طهران من حيازة السلاح النووي»، وفق البيان.

كانت وزارة الدفاع السعودية عرضت الأسلحة التي استخدمت في الهجمات الإرهابية على معملي «أرامكو» في خريص وبقيق السبت الماضي، مؤكدة تورط إيران في تلك الاعتداءات.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي للمتحدث باسم وزارة الدفاع السعودية العقيد الركن تركي المالكي، والذي جدد فيه تأكيد بلاده على قدرتها على الدفاع عن أراضيها.

وقال العقيد المالكي: «لدينا أدلة على أن (هجوم أرامكو) لم ينطلق ولا يمكن أن يكون تم من اليمن كما زعمت أذرع النظام الإيراني، فقد جاء من الشمال، وبالتأكيد كان مدعوماً من طهران».

وأضاف: «جمعنا معلومات من بقايا الصواريخ تكفي لأن نعرف من وراء الهجوم، حيث إن كل المكونات التي تمت استعادتها وتحليلها من الموقع تشير لإيران».
بريطانيا أخبار إيران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة