أزمة بين مدافعي أستون فيلا بعد التعادل السلبي مع وستهام

أزمة بين مدافعي أستون فيلا بعد التعادل السلبي مع وستهام

الأربعاء - 19 محرم 1441 هـ - 18 سبتمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14904]
الغازي لاعب أستون فيلا (يسار) يحاول نطح زميله مينغز (أ.ف.ب)
لندن: «الشرق الأوسط»
خرج أستون فيلا بتعادل سلبي من مباراته ضد ضيفه وستهام يونايتد ضمن ختام المرحلة الخامسة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، في مباراة كادت تنتهي بأزمة بين لاعبي الأول بعد أن شهدت احتكاكاً بين مدافعَيه الهولندي أنور الغازي وتايرون مينغز.
على ملعب «فيلا بارك»، احتد النقاش بين اللاعبين بعدما انتقد مينغز عدم تمكن زميله من قطع كرة بالشكل المناسب، ما لم يرق للغازي المغربي الأصل، الذي اقترب من زميله وتواجها في نقاش حاد.
وقام زملاء اللاعبين بالفصل بينهما من دون أن يحول ذلك دون تبادلهما النظرات الغاضبة، بعدما وصل الاحتكاك بينهما إلى محاولات «نطح».
وطالب الحكم مايك دين اللاعبين بالهدوء، واستعان بتقنية المساعدة بالفيديو (في إيه آر) للتأكد من عدم ارتكاب أحدهما مخالفة تتطلب الطرد.
وبقي اللاعبان على أرض الملعب، لكن لاعب وستهام الكاميروني آرثر ماسواكا نال الإنذار الثاني وتالياً البطاقة الحمراء في الشوط الثاني بعد تدخل مع البديل المصري أحمد المحمدي لاعب أستون فيلا، ليكمل فريقه آخر 23 دقيقة من المباراة بعشرة لاعبين، من دون أن يتمكن المضيف من الاستفادة من النقص العددي لمحاولة تحقيق فوزه الثاني هذا الموسم.
وقال قائد أستون فيلا جاك غريليش بعد المباراة إن الاحتكاك كان وليد لحظته ونظراً للتنافس في المباراة، موضحاً: «مينغز كان يقول إن أنور لم يتابع اللاعب المكلف مراقبته، لكن ما إن دخلنا إلى استراحة ما بين الشوطين حتى تم طي الصفحة وتصافحا».
وتابع: «قلنا إن أمراً مماثلاً يجب ألا يحصل على أرض الملعب، وإن علينا أن نكون معاً. سألت الحكم ما الداعي للتأكد مما حدث؟ المشاعر كانت متوترة، لكن ما حصل لا يذكر وتم حله في غرفة الملابس».
وعن الأداء قال غريليش: «الأداء كان متبايناً. في الشوط الأول كنا الطرف الأفضل وسنحت لنا الفرص الأخطر. وربما تكرر ذلك في بداية الشوط الثاني. عندما نقصت صفوف المنافس حاولنا الإسراع من اللعب، لكن تراجع الأداء رغم الزيادة العددية».
في المقابل، قال لاعب وسط إنجلترا ووستهام؛ ديكلان رايس إن فريقه كان يريد تجنب الخسارة عقب النقص العددي.
وأضاف: «نحن سعداء للغاية باقتناص نقطة التعادل. تحركاتنا كانت بطيئة بعض الشيء في الشوط الأول، وفي الثاني بعد الطرد أصبحت الأمور أصعب. لكننا واصلنا صنع الفرص، وهذا كان إيجابياً».
وحرم التعادل وستهام من تحقيق فوزه الثالث ورفع رصيده إلى 10 نقاط، ما كان سيجعله متساوياً مع مانشستر سيتي بطل الموسمين الماضيين، وصاحب المركز الثاني خلف ليفربول المتصدر (15 نقطة).
وبات وستهام في المركز الثامن برصيد 8 نقاط.
وكانت المرحلة قد شهدت خسارة مفاجئة لسيتي بنتيجة 2 - 3 أمام مضيفه نوريتش، بينما وسّع ليفربول الفارق في الصدارة إلى 5 نقاط بفوزه المريح على نيوكاسل 3 - 1، مواصلاً بدايته المثالية لهذا الموسم.
المملكة المتحدة الدوري الإنجليزي الممتاز

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة