من الموقع: مذكرات «زيد بن شاكر»... وسلاح «حزب الله»

من الموقع: مذكرات «زيد بن شاكر»... وسلاح «حزب الله»

الاثنين - 3 محرم 1441 هـ - 02 سبتمبر 2019 مـ رقم العدد [ 14888]
القاهرة: يسرا سلامة
اهتم قراء موقع «الشرق الأوسط» الأسبوع الماضي بسلسلة حلقات مختارة من مذكرات الأمير زيد بن شاكر رئيس وزراء الأردن الأسبق ووزير الدفاع ورئيس الديوان الملكي وأحد أشد المقربين من العاهل الأردني الراحل الملك حسين، وعنوانها «من السلاح إلى الانفتاح»، والتي كتبتها أرملته السيدة نوزاد الساطي، وستصدر الشهر الجاري عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر «بيروت – عمان».
وحظيت الحلقة الأخيرة من المذكرات على اهتمام القراء، وعنوانها «قال الملك حسين لصدام: العالم كله ضدك وسيخرجك من الكويت بالقوة»، في إشارة إلى حرب الخليج الثانية بعد اجتياح الجيش العراقي دولة الكويت، وإصرار الرئيس العراقي السابق صدام حسين على موقفه من الحرب، رغم مساعي الملك حسين لإقناع صدام بالانسحاب لأن العالم ضده.
وتتناول فصول المذكرات معلومات موثقة وغير منشورة سابقاً عن تفاصيل مرحلة مهمة من تاريخ الأردن والمنطقة، تمتد من حرب 1967. وما سبقها، ورافقها من اتصالات بين الملك حسين والرئيس جمال عبد الناصر، وتداعيات الهزيمة وخسارة القدس والضفة الغربية، وصولاً إلى «معركة الكرامة» وما ترتب عليها من تزايد نفوذ التنظيمات الفلسطينية في الأردن، وأحداث «أيلول الأسود»، وكان زيد بن شاكر خلالها أحد كبار ضباط الجيش الأردني.
على صعيد الآراء، اهتم القراء بمقال رئيس تحرير {الشرق الأوسط} غسان شربل بعنوان «حدود الأدوار تُرسم بالنار» والذي سلط فيه الضوء على إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الصريح عن استهداف البنية العسكرية الإيرانية، وأن مثل هذا الإعلان سيسبب إحراجاً للوجود العسكري الأميركي في العراق الذي يسيطر عملياً على الأجواء.
كما لاقى مقال الكاتب نديم قطيش بعنوان «خلي السلاح صاحي» اهتمام قراء الموقع، والمقال يتناول «سؤال السلاح» في داخل لبنان، في إشارة لامتلاك «حزب الله» له، قائلا إنه «لا سؤال آخر سيكون جدياً، في السياسة والاقتصاد والتنمية وعلاقات لبنان العربية والدولية وغيرها، ما لم يطرح سؤال سلاح «حزب الله» قبله».

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة