كوريا الشمالية: تطلعاتنا للحوار مع واشنطن «تتلاشى تدريجياً»

كوريا الشمالية: تطلعاتنا للحوار مع واشنطن «تتلاشى تدريجياً»

بعد تصريحات لوزير الخارجية الأميركي أغضبت بيونغ يانغ
السبت - 1 محرم 1441 هـ - 31 أغسطس 2019 مـ
ترمب وكيم في المنطقة المنزوعة السلاح بين الكوريتين (أرشيف - أ.ف.ب)
سيول: «الشرق الأوسط أونلاين»
هاجمت كوريا الشمالية، اليوم (السبت)، وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو بسبب وصفه سلوك بيونغ يانغ بـ«المارق»، محذرةً من أن تطلعاتها بشأن محادثات نووية مع واشنطن «تتلاشى تدريجياً»، وفقاً لوكالة الصحافة الفرنسية.
وتأتي تعليقات بيونغ يانغ في حين أن المحادثات على المستوى العملي مع واشنطن متعثرة، رغم اتفاق الرئيس الأميركي دونالد ترمب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في يونيو (حزيران) على استئناف الحوار.
ولم يحصل أي تطور في الأسابيع الأخيرة في هذا الصدد مع إجراء كوريا الشمالية سلسلة تجارب على أسلحة احتجاجاً على مناورات عسكرية مشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.
وقال نائب وزير الخارجية الكوري الشمالي شو سون هوي في بيان نشرته الوكالة الكورية المركزية إن «تطلعاتنا بشأن حوار مع الولايات المتحدة تتلاشى تدريجياً ونحن مضطرون إلى إعادة النظر بكل الإجراءات التي اتخذناها حتى الآن».
وجاءت تصريحات شو رداً على تعليقات أدلى بها وزير الخارجية الأميركي هذا الأسبوع، وصف فيها أنشطة كوريا الشمالية بأنها «سلوك مارق» لا يمكن التغاضي عنه.
واعتبر شو أن خطاب بومبيو «غير لائق ومهين»، محذراً الولايات المتحدة من «عدم اختبار صبرنا إذا لم تكن تريد أن تندم بعد ذلك».
ويأتي انتقاد كوريا الشمالية لبومبيو بعد أسبوع من وصفها له بـ«السم القاتل»، وقولها إنها «تشكك» في إمكانيّة التفاوض معه.
واعتمد ترمب وكيم بعد قمتهما الأولى في سنغافورة في يونيو 2018 إعلاناً مبهماً حول «النزع الكامل للسلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية»، ولم يتحقق منذ ذلك الحين أي تقدم واضح بشأن برامج التسلح الكورية الشمالية.
كوريا الشمالية أميركا كوريا الشمالية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة