«التحالف» يُفشل محاولة حوثية لاستهداف السعودية بـ«درون»

«التحالف» يُفشل محاولة حوثية لاستهداف السعودية بـ«درون»

سقوط صاروخين باليستيين في حجة أطلقتهما الميليشيا من عمران
الأحد - 9 ذو الحجة 1440 هـ - 11 أغسطس 2019 مـ
العقيد الركن تركي المالكي المتحدث باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن (واس)
صنعاء: «الشرق الأوسط أونلاين»
أسقطت قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، اليوم (الأحد)، طائرة «مسيّرة» أطلقها الحوثيون من صنعاء‫ باتجاه السعودية.‬

وصرّح المتحدث الرسمي باسم «التحالف» العقيد الركن تركي المالكي، أن «قوات التحالف تمكنت مساء اليوم، من اعتراض وإسقاط طائرة من دون طيار (مسيّرة) أطلقتها الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران من محافظة (صنعاء) باتجاه السعودية».

وأضاف أن «جميع محاولات الميليشيا بإطلاق الطائرات من دون طيار مصيرها الفشل»، مبيناً أن «التحالف يتخذ جميع الإجراءات العملياتية وأفضل ممارسات قواعد الاشتباك للتعامل مع هذه الطائرات لحماية المدنيين».

وأشار العقيد المالكي إلى أن «المحاولات الإرهابية المتكررة تعبر عن حالة اليأس لدى الميليشيا، وتؤكد إجرام وكلاء إيران بالمنطقة، ومن يقف وراءها»، منوهاً بأن استمرار تبني الحوثيين للنجاحات الوهمية عبر إعلامهم المضلل «يؤكد حجم الخسائر التي يتلقونها وحالة السخط الشعبي تجاههم».

من جانب آخر، سقط صاروخان باليستيان في مديرية حيران بمحافظة حجة، مساء أمس (السبت)، بعد أن أطلقتهما ميليشيا الحوثي من مديرية حرف سفيان بمحافظة عمران، باستخدام الأعيان المدنية لمكان الإطلاق، حسبما ذكر «التحالف».

وأوضح العقيد المالكي «استمرار الميليشيا بانتهاكها للقانون الدولي الإنساني بإطلاق الصواريخ الباليستية وسقوطها عشوائياً على المدنيين، وكذلك التجمعات السكانية، ما يهدد حياة العشرات من المدنيين».

وأكد أن قيادة القوات المشتركة للتحالف «مستمرة بتنفيذ الإجراءات الصارمة والرادعة ضد هذه الميليشيا الإرهابية، لتحييد وتدمير هذه القدرات، وبكل صرامة، وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية، حماية للمدنيين داخل اليمن، والأمن الإقليمي والدولي».

من جهة أخرى، أحال «التحالف» نتائج إحدى عمليات الاستهداف بمنطقة العمليات للفريق المشترك لتقييم الحوادث للنظر باحتمالية وجود حادث عرضي، بعد أن استكملت قيادة قوات التحالف مراجعة إجراءات ما بعد العمل للعمليات المنفذة في محافظة حجة اليوم الأحد، وبناءً على ما تم الكشف عنه بالمراجعة الشاملة والتدقيق العملياتي، وكذلك ما تم إيضاحه من المنفذين باحتمالية وقوع خسائر بالمدنيين أثناء عملية استهداف تجمعات لعناصر المليشيا الحوثية المقاتلة.

وشدد العقيد المالكي على التزام القيادة المشتركة للتحالف «بتطبيق أعلى معايير الاستهداف وكذلك تطبيق مبادئ القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية بالعمليات العسكرية، واتخاذ كافة الإجراءات فيما يتعلق بوقوع الحوادث العرضية؛ لتحقيق أعلى درجات المسؤولية والشفافية».
السعودية اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة