إيران سحبت ناقلة النفط المفقودة في مضيق هرمز إلى أحد موانئها

إيران سحبت ناقلة النفط المفقودة في مضيق هرمز إلى أحد موانئها

الثلاثاء - 13 ذو القعدة 1440 هـ - 16 يوليو 2019 مـ
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
كشفت وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم (الثلاثاء)، عن مصير ناقلة النفط، التي تم فقدان الاتصال معها منذ يومين، خلال مرورها عبر مضيق هرمز، موضحة أنها تعرضت لعطل فني وتم سحبها إلى أحد موانئ إيران.

وقال المتحدث باسم الوزارة، عباس موسوي، في تصريح نقله التلفزيون الإيراني، إن «ناقلة نفط أجنبية تعرضت لعطل فني في مياه الخليج الفارسي، وتوجهت بطلب مساعدة إلى الطرف الإيراني».

وأضاف موسوي أن القوات الإيرانية قامت وفقا للقوانين الدولية بسحب ناقلة النفط إلى أحد الموانئ الواقعة على مياه إيران، بعد أن طلبت المساعدة، وذلك لكي يتم إصلاح السفينة، مشيرا إلى أنه سيتم الإعلان عن مزيد من التفاصيل لاحقا.

وكانت تقارير إخبارية قد ذكرت أن بيانات تتبع حركة الملاحة أظهرت اختفاء ناقلة نفط في المياه الإيرانية منذ يومين بينما كانت تمر عبر مضيق هرمز.

وقال مسؤولون بوزارة الدفاع الأميركية اليوم (الثلاثاء) إن واشنطن «لديها شكوك» بأن إيران تحتجز ناقلة النفط، فيما نفى مسؤول إماراتي أن تكون الناقلة تابعة للإمارات.

وأكد المسؤول الإماراتي لوكالة الأنباء الرسمية الإماراتية (وام) أن الناقلة غير مملوكة أو مشغلة من قبل الإمارات ولم ترسل نداء استغاثة.

وكانت وكالة «أسوشييتد برس» للأنباء أفادت في وقت سابق اليوم بأن ناقلة النفط «ريا» التي ترفع علم بنما قد توقفت عن إرسال بيانات موقعها منذ يومين، ما أثار مخاوف حول وضعها.

ونقلت الوكالة عن الكابتن رانجيث راجا من شركة «ريفينيتيف» للبيانات قوله إن الناقلة لم تغلق بث موقعها خلال ثلاثة أشهر من الرحلات. وأضاف راجا: «هذا مؤشر على الخطر».
ايران أخبار إيران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة