أول مزاد من نوعه للأحذية الرياضية

أول مزاد من نوعه للأحذية الرياضية

دار «سوثبيز» تعرض 100 زوج من «نايكي» و«أديداس»
السبت - 10 ذو القعدة 1440 هـ - 13 يوليو 2019 مـ رقم العدد [ 14837]
نيويورك: «الشرق الأوسط»
من المقرر أن تبيع دار «سوثبيز» للمزادات 100 زوج من أندر الأحذية الرياضية التي تم إنتاجها، بما في ذلك عينة من النماذج الأولى لأحذية «نايكي» الرياضية، وتقدّر قيمة الحذاء بـ160 ألف دولار. حذاء «مون شو»، الذي تشبه العلامات الموجودة أعلاه تلك التي تميز أحذية رواد فضاء السفينة «أبوللو»، وهو زوج من بين 12 زوجاً فقط تم إنتاجه. وقد قام بيل باورمان، المدرب وأحد مؤسسي شركة «نايكي»، بتصميم ذلك الحذاء للعدائين خلال دورة الألعاب الأولمبية عام 1972، والزوج الذي يتم عرضه في المزاد المذكور مصنوع يدوياً، بحسب مركز التسوق «ستاديوم غودز» الذي يشارك «سوثبيز» في هذه الفعالية.

ومن بين الأحذية الأخرى، التي يتم عرضها، نسخ من حذاء «باك تو ذا فيوتشور - الجزء الثاني» (العودة إلى المستقبل) المحدود من إنتاج «نايكي» في عامي 2011 و2016، التي تم استلهامها من فيلم يحمل الاسم نفسه تم إنتاجه عام 1989 وكان من بطولة مايكل فوكس.

ومن المتوقع أن يتراوح سعر نسخة 2016 من هذا الحذاء ذي الطابع المستقبلي، الذي تكمله تكنولوجيا الربط الذاتي، بين 50 ألفاً و70 ألف دولار.

وذكرت صحيفة «إندبندنت» الإنجليزية التي نشرت التحقيق أن حذاء «نايكي ماغز»، وهو التصميم الذي ارتدته الشخصية الرئيسية في الفيلم المذكور التي تحمل اسم مارتي ماكفلاي، واحد من بين 1500 زوج من الأحذية التي تم إنتاجها.

وقال جون ماكفيترز، من مؤسسي «ستاديوم غودز» ومقرّه نيويورك، في تصريح: «لطالما تحدثنا عن كون الأحذية الرياضية جزءاً من الأزياء الفاخرة الرائجة لهذا الجيل، والتمكن من التعاون مع هذه العلامة التجارية التي لها ذلك التاريخ الطويل إلى جانب دار بحجم (سوثبيز) يؤكد ذلك الأمر». ومن الأحذية الأخرى، التي يتم بيعها خلال الفعالية التي تتم عبر الإنترنت، وتبدأ يوم الخميس وتنتهي يوم 23 يوليو (تموز)، أحذية رياضية مطلوبة ومحدودة العدد، أنتجتها شركة «أديداس» من مجموعة «إير جوردن»، ومن مجموعة «يزي» الخاصة بمغني الراب كاني ويست. وقال نوا ونش، الرئيس العالمي للتجارة الإلكترونية في «سوثبيز»، إن فعالية بيع الأحذية تجمع بين الفن والثقافة والأزياء، وتمثل خطوة أخرى في طريق توسع دار المزادات وما تقدمه من السلع الفاخرة التي تعد محطّ الأنظار.

وهناك اعتقاد بأن أعلى سعر لأحذية رياضية في مزاد علني كان 190.373 ألف في عام 2017. وكان لحذاء «كونفيرس» الموقّع الذي يقال إن مايكل جوردن قد ارتداه في المباراة النهائية لكرة السلة في الألعاب الأولمبية عام 1984. ويتم عرض الأحذية للبيع في المزاد من خلال شركة «إس سي بي» للتذكارات الرياضية القديمة في كاليفورنيا.
أميركا مزادات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة