الأهلي والزمالك.. قمة مشتعلة وسط مدرجات صامتة

الأهلي والزمالك.. قمة مشتعلة وسط مدرجات صامتة

صراع «طاهر ومرتضى» يزيد من حدة مواجهة السوبر المصري اليوم
الأحد - 20 ذو القعدة 1435 هـ - 14 سبتمبر 2014 مـ
من لقاء سابق بين الأهلي والزمالك

يلتقي قطبا الكرة المصرية والأفريقية الأهلي بطل الدوري والزمالك بطل الكأس اليوم الأحد في الكأس السوبر المصرية لكرة القدم وسط أجواء مشتعلة وعلى خلفية صدام محتدم بين محمود طاهر رئيس الأهلي ومرتضى منصور رئيس الزمالك.
وهذه هي القمة الثالثة على التوالي المقامة خلف أبواب موصدة ومدرجات خالية، كما يديرها طاقم تحكيم محلي للمرة الثانية على التوالي، وتم ترشيح أربعة حكام لإدارتها حتى الآن، وهم محمد الحنفي، وجهاد جريشة، ومحمود البنا، ومحمد معروف.
وسبق وأن التقى الأهلي والزمالك مرتين فقط من بين 11 مباراة في الكأس السوبر، وفي المرتين كان الفوز من نصيب الأهلي، حيث فاز بركلات الترجيح في نسخة 2004، قبل أن يتوج في نسخة 2008 بنتيجة 2 - صفر.
ويملك الأهلي الرقم القياسي في عدد مرات الفوز باللقب (7 ألقاب) آخرها في 2012، مقابل لقبين فقط للزمالك الذي توج بطلا للنسخة الأولى عام 2001.
وتأتي القمة وسط حالة من الحزن لدى جماهير الكرة المصرية على خلفية الإخفاق الكبير للفراعنة الذين استهلوا مشوارهم في التصفيات المؤهلة لكأس أمم أفريقيا التي تستضيفها المغرب 2015، بتلقي هزيمتين موجعتين أمام السنغال صفر - 2 وتونس صفر - 1 على التوالي، قلصت من فرص تأهله للنهائيات بعدما غاب عن نسختي 2012 و2013.
كما تأتي القمة على خلفية الأزمة الحادة التي نشبت بين رئيسي الناديين أخيرا ووصلت إلى حد التراشق بالألفاظ عبر وسائل الإعلام بسبب هجوم منصور على جماهير الألتراس ومهادنة طاهر لجماهير ناديه، وهي الأزمة التي دفعت رئيس الأهلي لإعلان انسحاب ناديه من لجنة الأندية التي يترأسها رئيس الزمالك، قبل أن يعلن طاهر عدم حضوره للقمة تفاديا للدخول في صدام جديد مع منصور الذي هدد بمقاضاته.
وكانت المهمة الأولى لمدرب الأهلي الإسباني خوان كارلوس غاريدو ونظيره في الزمالك حسام حسن إخراج اللاعبين الدوليين في الفريقين من الحالة النفسية السيئة عقب هزيمة المنتخب أمام السنغال وتونس.
ومن المحتمل أن تشهد القمة الرقم 109 في تاريخ مواجهات الأحمر والأبيض ضمن بطولات الدوري والكأس والسوبر ميلاد أكثر من نجم جديد في ظل أكبر عملية إحلال وتبديل قام بها الناديان في انتقالات الصيف الحالي لا سيما الزمالك الذي تعاقد مع 18 لاعبا وهو رقم قياسي بعدما استغنى عن فريق كامل.
وكانت آخر الصفقات التعاقد مع لاعب سموحة طارق حامد الذي سيغيب عن قمة الأحد، بالإضافة إلى مهاجم الإنتاج الحربي السابق باسم مرسي، فيما سيغيب القائد الجديد للفريق الأبيض حازم إمام بسبب الإيقاف.
ولم يتبق من آخر تشكيلة واجه بها الزمالك غريمه الأحمر قبل 3 أشهر سوى 3 لاعبين فقط وهم حازم إمام الصغير وعمر جابر ومحمد عبد الشافي.
ويأمل حسام حسن الذي عاد لتولي قيادة الفريق الأبيض تحقيق أول فوز له على الأهلي.
في المقابل، سيفتقد الأهلي لجهود 3 من لاعبيه الأساسيين بداعي الإصابة وهم محمد ناجي جدو وعبد الله السعيد وشريف عبد الفضيل، فيما يعلق غاريدو آماله في أول لقاء قمة له على الأوراق الحمراء الجديدة ولا سيما مهاجم وادي دجلة السابق الإثيوبي صلاح الدين سعيد، ولاعب وسط المنيا السابق إسلام رشدي اللذان لم يظهرا من قبل بالقميص الأحمر إلى جانب نجم المقاولون العرب السابق محمد فاروق والمدافع شريف حازم.
ويسعى غاريدو إلى تحقيق أول بطولة له مع الأهلي ليثبت قدميه بقوة في الجزيرة الحمراء بعد أن فشل في كل المباريات التي قاد فيها الفريق في تحقيق أي فوز سواء في مسابقة كأس مصر أو كأس الاتحاد الأفريقي، مما خلق حالة من عدم الاقتناع لدى الجماهير والنقاد والخبراء بإمكاناته الفنية.
وينتظر أن يخوض الأهلي المباراة بتشكيلة مكونة من شريف إكرامي في حراسة المرمى، وأمامه رباعي الدفاع باسم علي وسعد سمير ومحمد نجيب وصبري رحيل، وفي وسط الملعب حسام عاشور وحسام غالي ومحمد رزق وفي الهجوم الثلاثي وليد سليمان ومحمد فاروق وأمامهم عمرو جمال.
فى المقابل ينتظر أن يخوض الزمالك المباراة بتشكيلة مكونة من أحمد الشناوي في حراسة المرمى، وفي الدفاع عمر جابر وعلي جبر وأحمد دويدار ومحمد عبد الشافي، وفي وسط الملعب معروف يوسف ومحمد كوفي وإبراهيم صلاح، وفي الهجوم مؤمن زكريا وعبد الله سيسيه وأحمد علي.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة