ارتفاع معدل التوظيف والإنتاج الصناعي في منطقة اليورو والاتحاد الأوروبي

ارتفاع معدل التوظيف والإنتاج الصناعي في منطقة اليورو والاتحاد الأوروبي

سجل زيادة بنسبة 0.1 في المائة في الربع الأول من العام الحالي
الأحد - 20 ذو القعدة 1435 هـ - 14 سبتمبر 2014 مـ

ارتفع معدل التوظيف بنسبة 0.2 في المائة في منطقة اليورو التي تضم 18 دولة أوروبية وبنسبة 0.3 في المائة في إجمالي التكتل الأوروبي الموحد في الربع الثاني من العام الحالي بحسب الأرقام التي صدرت عن مكتب الإحصاء الأوروبي (يوروستات) ببروكسل.
وأشارت البيانات إلى أن الربع الأول من العام الحالي ارتفع معدل التوظيف وعدد العاملين بنسبة 0.1 في المائة في منطقة اليورو وبنسبة 0.2 في المائة في إجمالي دول الاتحاد، وخلال الربع الثاني من العام الحالي مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي نما التوظيف بنسبة 0.4 في المائة في منطقة اليورو وبنسبة 0.7 في المائة في كل دول الاتحاد الـ28. وتشير الأرقام الأوروبية إلى أنه في الربع الثاني من العام الحالي جرى توظيف ما يقرب من 225 ألفا من الرجال والنساء ومنهم ما يزيد على 146 ألفا في منطقة اليورو. يأتي ذلك فيما ارتفع المعدل الموسمي للإنتاج الصناعي في شهر يوليو (تموز) الماضي مقارنة بالشهر الذي سبقه، وذلك في منطقة اليورو بنسبة واحد في المائة وفي إجمالي الاتحاد الأوروبي بنسبة 0.7 في المائة وذلك حسب الأرقام التي صدرت عن المفوضية الأوروبية ببروكسل بناء على بيانات مكتب الإحصاء الأوروبي «يوروستات» والتي أشارت إلى أن الإنتاج الصناعي في يونيو (حزيران) الماضي كان قد انخفض بنسبة 0.3 في المائة في منطقة اليورو و0.1 في المائة في إجمالي دول الاتحاد وقالت الأرقام الأوروبية إن «الإنتاج الصناعي في منطقة اليورو بنسبة 2.2 في المائة في شهر يوليو مقارنة مع النفس الفترة من العام الماضي وبنسبة اثنين في المائة في إجمالي دول الاتحاد في نفس الفترة». وقبل أيام جرى الإعلان عن استقرار معدلات البطالة الموسمية في منطقة اليورو التي تضم 18 دولة أوروبية خلال شهر يوليو الماضي عند 11.5 في المائة مقارنة مع شهر يونيو الماضي وسجلت انخفاضا مقارنة بشهر يوليو من العام الماضي عندما بلغت النسبة 11.9 في المائة بحسب الأرقام التي صدرت عن مكتب الإحصاء الأوروبي ببروكسل «يوروستات»، كما عرفت معدلات البطالة في يوليو الماضي استقرارا في إجمالي دول التكتل الأوروبي الموحد الـ28 مقارنة بشهر يونيو وسجلت 10.2 في المائة وسجلت انخفاضا مقارنة مع يوليو من العام الماضي عندما بلغت 10.9 في المائة وحسب الأرقام الأوروبية بلغ عدد العاطلين عن العمل في يوليو الماضي 24 مليونا و850 ألف رجل وامرأة في إجمالي الاتحاد الأوروبي ومنهم 18مليونا و409 آلاف شخص في منطقة اليورو وتراجع عدد العاطلين عن العمل في شهر يوليو الماضي مقارنة بالشهر الذي سبقه بنسبة 41 ألف شخص في إجمالي دول الاتحاد وظلت مستقرة في منطقة اليورو ومقارنة مع يوليو من العام الماضي انخفض عدد العاطلين عن العمل بنسبة مليون و634 ألف شخص في إجمالي الاتحاد بينما انخفض العدد في منطقة اليورو بنسبة 725 ألف شخص. وقال المفوض الأوروبي لازلو أندور المكلف بشؤون التوظيف والشؤون الاجتماعية إن البطالة تتناقص ببطء في أوروبا وليست بالوتيرة اللازمة لوضع حد للبطالة الحالية والمرتفعة بشكل غير مقبول وخصوصا بين الشباب، وأضاف أن «هناك حاجة إلى بذل المزيد من الجهود سواء من الدول الأعضاء أو الشركات وأيضا للشركاء الاجتماعيين لتعزيز الطلب الاقتصادي ودعم خلق فرص العمل وإجراء الإصلاحات الهيكلية لضمان دور حيوي للشباب في خلق الانتعاش الاقتصادي ووظائف جديدة وتنفيذ استراتيجية 2020 التي تسعى إلى توظيف أكبر عدد ممكن من الشباب الأوروبي ولمكافحة التهميش الاجتماعي الذي تساهم فيه البطالة» من جهة أخرى قال مكتب الإحصاء الأوروبي إنه يتوقع أن تسجل نسبة التضخم في منطقة اليورو في شهر أغسطس (آب) 0.3 في المائة مقارنة مع 0.4 في المائة في الشهر الذي سبقه.


اختيارات المحرر

فيديو