أرياس وبرايان للاتفاقيين: مليون دولار مقابل الرحيل

أرياس وبرايان للاتفاقيين: مليون دولار مقابل الرحيل

كلاهما رفض الحلول التي اقترحتها الإدارة
الأحد - 5 ذو القعدة 1440 هـ - 07 يوليو 2019 مـ رقم العدد [ 14831]
خالد العطوي خلال قيادته تدريبات الاتفاق الأخيرة (تصوير: عيسى الدبيسي)

ارتفعت فاتورة المخالصات التي تعتزم إدارة نادي الاتفاق القيام بها تجاه عدد من لاعبي الفريق، خصوصاً الأجانب منهم، في ظل رفضهم الوصول إلى تسوية تقل عن دفع مستحقات عام واحد على الأقل من العامين المتبقيين من عقودهما الاحترافية.
وأوضحت مصادر «الشرق الأوسط»، أن اللاعبين الأورجوانيين رامون أرياس وبرايان أليمان يريدان الحصول على مبلغ مليون دولار، لكل منهما، لتوقيع المخالصة خلال الأيام القليلة المقبلة، والسفر لبلديهما، إلا أن إدارة الاتفاق تفكر جدياً في إعارتهما لأحد الأندية، سواء من فرق الوسط بالدوري، أو الصاعدة حديثاً لدوري المحترفين أبها وضمك والعدالة، وتمتد عقود أرياس وبرايان حتى عام 2021.
وبينت المصادر أن الإدارة منحت وكلاء بارزين الضوء الأخضر لتسويقهما، إلا أن القيمة المالية والرواتب تعتبر عالية على الأندية الصاعدة، ما يستوجب حدوث تنازلات من كل الأطراف.
وكان خالد العطوي مدرب الفريق، قد أبعد الثنائي عن التدريبات الأخيرة من أجل التركيز على المجموعة التي يحتاجها من اللاعبين، والتي سيعلن عنها خلال الأسبوع الحالي للمعسكر الخارجي المقرر في سلوفينيا، والتي ستتضمن بكل تأكيد الحارس الجزائري رايس مبلوحي الموجود مع منتخب بلاده في بطولة أمم أفريقيا الحالية بمصر، وكذلك التونسي أسامة حدادي الموجود في البطولة نفسها.
وسيكون مبولحي هو الوحيد المستمر بشكل مؤكد من اللاعبين الموجودين منذ الموسم الماضي على الأقل، فيما لا تزال الشكوك تحوم حول المهاجم التونسي فخر الدين بن يوسف، بشأن بقائه، أو الاستغناء عنه، من خلال السعي أيضاً للوصول إلى صيغة مناسبة لإجراء مخالصة معه ستكون أيضاً مكلفة للنادي.
وعلى صعيد اللاعبين السعوديين سيكون اللاعب محمد الصيعري في مقدمة المغادرين مجدداً بنظام الإعارة لأحد الأندية بدوري المحترفين، مع وجود عرضين؛ أحدهما من الشباب أقل جدية من عرض آخر من نادي الفيصلي.
وأنهى الصيعري تجربة مميزة مع نادي الحزم، نجح من خلالها في الوصول للمنتخب الوطني الأول ضمن القائمة التي شاركت في نهائيات كأس آسيا الماضية في دولة الإمارات العربية المتحدة، مطلع العام الحالي، كما ساهم في بقائه بصعوبة بدوري المحترفين بعد الفوز على الخليج بالركلات الترجيحية، حيث اضطر الحزم لخوض مباراتين ذهاباً وإياباً للنجاة من الهبوط.
ويبدو أن رغبة الحزم في التمديد معه ستصطدم بقيمته المالية المرتفعة عما كانت عليه الموسم الماضي.
كما أن اللاعب الشاب حسن الحبيب يسابق الزمن من أجل إقناع المدرب العطوي باستمراره، وفي حال لم يتم ذلك فعلاً، فسيكون الأقرب إعارته إلى ناديه السابق العدالة.
ولن يقتصر رحيل اللاعبين على الصيعري والحبيب، بل إن هناك احتمالية كبيرة لرحيل جابر الزيادي وأسامة السليم، إضافة إلى أحمد الحبيب.
وكسب الاتفاق مبلغ 10 ملايين ريال دفعة واحدة جراء بيع عقد اللاعب عبد الرحمن العبود لنادي الاتحاد، وهذا المبلغ أسهم في حل عدد من المتعلقات العاجلة للنادي.


السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة