القطاع الصحي في دبي يستخدم الذكاء الصناعي لتشخيص الأمراض

القطاع الصحي في دبي يستخدم الذكاء الصناعي لتشخيص الأمراض

لأول مرة في العالم
الأحد - 27 شوال 1440 هـ - 30 يونيو 2019 مـ رقم العدد [ 14824]
دبي: «الشرق الأوسط»
بدأ القطاع الصحي في دبي إدخال تقنية جديدة، هي الأحدث في العالم، لتصوير الأعضاء الداخلية للجسم وتشخيص الأمراض بالذكاء الصناعي.

وقال متخصصون إن التقنية الجديدة تختصر زمن تصوير أعضاء الجسم ليصبح أربع دقائق، في حين كان يستغرق الأمر نحو ساعة سابقاً.

ونشرت صحف إماراتية السبت أن هذه التقنية تسمح بتصوير حالات مرضية، كان يصعب خضوعها للتصوير الإشعاعي سابقاً، مثل حالات عدم انتظام ضربات القلب.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية أن الدكتور مهيمن عبد الغني الرئيس التنفيذي لمستشفى الزهراء بدبي أوضح أن التقنية الجديدة هي جهاز للتصوير بالرنين المغناطيسي عالي الجودة.

وأوضح أنه «أول جهاز رنين مزود بنظام ذكاء اصطناعي يتكيّف تلقائياً مع الاختلافات التشريحية البشرية والفيزيولوجية وخصائصها مع التصحيح التلقائي لإعطاء صورة عالية الجودة حتى مع حركة المريض، أثناء تنفسه أو في الحالات الحرجة».

وقال عبد الغني إن جهاز الرنين الجديد يخدم حالات مرضية كانت تعتبر غير مناسبة سابقاً لفحوصات الرنين المغناطيسي، بسبب مشكلات عدم انتظام ضربات القلب، زيادة الوزن، أو أي من المشكلات الصحية التي تمنعهم من الخضوع لعمليات الفحص.
الامارات العربية المتحدة دبي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة