الإمارات: اتفاق لاندماج «أبوظبي المالية» و«شعاع»

الإمارات: اتفاق لاندماج «أبوظبي المالية» و«شعاع»

الكيان الجديد يدير أصولاً بقيمة 12.8 مليار دولار
الخميس - 23 شوال 1440 هـ - 27 يونيو 2019 مـ رقم العدد [ 14821]
دبي: «الشرق الأوسط»
أُعلن في الإمارات عن اتفاق كل من «مجموعة أبوظبي المالية»، وشركة «شعاع كابيتال» (شعاع)، على شروط تشكيل كيان موحد ضمن صفقة شراكة استراتيجية مهمة في قطاع الخدمات المالية في المنطقة.
وقالت الشركتان إن تشكيل هذا الكيان يُعتبر استكمالاً للتعاون الناجح بين الشركتين، حيث واصلت «شعاع» إحراز تقدم مستمر بتنشيط عمليات الربحية المستدامة طويلة الأجل منذ الاستثمار الأساسي لـ«مجموعة أبوظبي المالية» فيها لأول مرة في شهر نوفمبر (تشرين الثاني) 2016. وأشارت إلى أن هذه الصفقة تُعدّ خطوة مهمة تُمكِّن «مجموعة أبوظبي المالية» و«شعاع» من تحقيق طموحاتهما، بتعزيز النمو، عبر توحيد جهودهما ضمن كيان موحَّد، في الوقت الذي تمثل فيه هذه الصفقة عملية تحوُّل تهدف إلى تأسيس منصة لإدارة الأصول والصيرفة الاستثمارية على مستوى المنطقة.
وبموجب شروط الصفقة، ستصدر «شعاع» نحو أكثر من 1.420 مليار سهم جديد لصالح الشركة الأم «مجموعة أبوظبي المالية»، أي شركة «أبوظبي كابيتال مانجمنت» - المستثمر الاستراتيجي - مقابل كامل أسهم رأس المال «مجموعة أبوظبي المالية». بذلك، سيمتلك المستثمر الاستراتيجي نسبة 58 في المائة من أسهم «شعاع» بعد زيادة رأسمالها.
وستخضع الأسهم الجديدة المصدّرة لفترة حظر من التداول مدتها 12 شهراً، ويمثل التقييم المتوافق عليه علاوة بنسبة تتجاوز 60 في المائة على سعر سهم «شعاع» قبل تاريخ الإعلان عن المباحثات.
وبإصدار أسهم «شعاع» الجديدة، ستزداد أسهم رأس المال من 1.065 مليار سهم إلى أكثر من 2.535 مليار سهم، وسيبقى الكيان الموحد الناتج عن عملية الدمج مدرجاً في «سوق دبي المالي» حيث من المتوقع أن يحمل اسم «مجموعة أبوظبي المالية»، في حين سيستمر العمل جارياً على التحول إلى كيان واحد.
وحازت الصفقة على موافقة مجلس إدارة «شعاع»، إلا أنها وبطبيعة الحال تخضع أيضاً لموافقة مساهمي «شعاع»، والموافقات التنظيمية واستكمال لائحة الشروط المسبقة المتفق عليها، والمتوقع إنجازها خلال الربع الثالث من عام 2019.
وقالت الشركتان إن الصفقة تستند على رؤية استراتيجية قوية تتمثل في توفير فرص لكل من «مجموعة أبوظبي المالية» و«شعاع»، لبناء شراكة ناجحة تعزز طبيعة ومستوى التعاون بينهما. وستستفيد قاعدة عملاء الكيان الموحد من مجموعة منتجات جديدة عبر سلسلة متكاملة من الخدمات المالية.
وسيُدير الكيان الموحد أصولاً بقيمة 12.8 مليار دولار، من ضمنها تلك الأصول التي كانت تحت إدارة «مجموعة أبوظبي المالية»، البالغة 11.5 مليار دولار من أصل مجموع الـ12.8 مليار دولار.
وقال فوّاد طارق خان، الرئيس التنفيذي لشركة «شعاع كابيتال»: «ثمة دافع استراتيجي صلب لهذه الصفقة، حيث سيكون لتوحيد الشركتين في كيان واحد مكانة كبرى. فبعد التقدم الملحوظ الذي أحرزناه في التحول إلى الربحية خلال السنوات الثلاث الماضية بدعم من (مجموعة أبوظبي المالية) كمساهم رئيسي، نرى الآن إمكانية أفضل لتسريع وتيرة نمو (شعاع). سيستفيد الكيان الموحد من مزايا التآزر، فضلاً عن شبكة توزيع واسعة، ورصيد متميز من المواهب وأصحاب الكفاءات. كل ذلك من شأنه تعزيز الأداء وتوفير قيمة حقيقية، مستدامة وطويلة الأمد لمساهمي الشركتين».
من جهته، قال جاسم الصديقي الرئيس التنفيذي لـ«مجموعة أبوظبي المالية»: «تشكل هذه الصفقة محطة مهمة في مسار شركتنا وقطاع الخدمات المالية على مستوى المنطقة. ونعتقد أنه ثمة عرضاً استثمارياً مجزياً في تأسيس كيان رائد إقليمياً في مجال الخدمات المالية من خلال توحيد شركتين رائدتين في مجاليهما، هما (مجموعة أبوظبي المالية) و(شعاع كابيتال)».
وأضاف: «تتيح لنا هذه الصفقة فرصة لتقديم منتجات وخدمات (مجموعة أبوظبي المالية) عبر منصة توزيع أوسع نطاقاً مع تحقيق تآزر قوي في عمليات الكيان الموسع. وفي ضوء ما نشهده من عمليات اندماج متزايدة على مستوى القطاع المصرفي في المنطقة، يبدو قطاع الخدمات المالية ناضجاً بما فيه الكفاية لجني ثمار هذه التوجهات، ويسرنا أن نكون السباقين باستكمال هذه الصفقة. ونحن متفائلون جداً حيال الآفاق المستقبلية الواعدة للكيان الموحد، وواثقون من قدرتنا على توليد قيمة كبيرة لجميع المساهمين».
الامارات العربية المتحدة دبي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة