شبكة «إيه بي سي» الأسترالية تقاضي الشرطة لمداهمة مقرها

شبكة «إيه بي سي» الأسترالية تقاضي الشرطة لمداهمة مقرها

الثلاثاء - 22 شوال 1440 هـ - 25 يونيو 2019 مـ رقم العدد [ 14819]
كانبرا - «الشرق الأوسط»
قالت شبكة «إيه بي سي» الأسترالية، أمس الاثنين، إنها اتخذت إجراء قانونياً على خلفية قيام الشرطة بمداهمة مقرها في سيدني، مطلع هذا الشهر. وكانت الشرطة الاتحادية الأسترالية قد داهمت مقر الشبكة في سيدني في الخامس من يونيو (حزيران) الجاري، على خلفية تقارير قدمتها عام 2017 بشأن ما تردد عن ارتكاب القوات الخاصة الأسترالية في أفغانستان لأعمال قتل بصورة غير قانونية. وقال مدير الشبكة ديفيد أندرسون، إن الشبكة تقدمت بطلب للمحكمة الاتحادية الأسترالية بإبطال الأمر الذي يعطي الصلاحية لتنفيذ المداهمة، كما طالب بإعادة الملفات التي تمت مصادرتها. وأضاف في بيان أمس الاثنين: «شبكة (إيه بي سي) تطالب المحكمة بإعلان بطلان أمر المداهمة، لأسباب تقنية تؤكد الأهمية الجوهرية للصحافة الاستقصائية وحماية المصادر السرية». ودافعت الشرطة الاتحادية عن المداهمات، وقالت إن أوامر المداهمة كانت لها صلة «بمعلومات تخص الأمن القومي» والتي من شأنها أن تمثل «خطراً كبيراً على المصلحة الوطنية». وأشار أندرسون إلى أن الشرطة قالت للشبكة إنها لن تتمكن من الحصول على ملفاتها حتى تفصل المحكمة في الأمر.
أستراليا استراليا سياسة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة