قوة غرب أفريقيا تقتل 42 «داعشياً» بمنطقة بحيرة تشاد

قوة غرب أفريقيا تقتل 42 «داعشياً» بمنطقة بحيرة تشاد

الأحد - 20 شوال 1440 هـ - 23 يونيو 2019 مـ
قوات من نيجيريا وتشاد في التحالف متعدد الجنسيات الذي يعمل ببحيرة تشاد (فيسبوك)
نجامينا: «الشرق الأوسط أونلاين»
أعلنت قوة مشتركة متعددة الجنسيات من دول غرب أفريقيا، في بيان، أنها قتلت 42 من مسلحي تنظيم «داعش» في منطقة بحيرة تشاد، يوم الجمعة الماضي.

وأضافت القوة، التي تضم جنوداً من نيجيريا والنيجر وتشاد والكاميرون، في البيان الذي صدر في وقت متأخر من مساء أمس (السبت)، أنها قتلت المسلحين خلال قتال في جزيرة دورون نايرا في بحيرة تشاد.

من جهته، أعلن تنظيم «داعش»، في بيان صدر عبر وكالته «أعماق»، أنه قتل 15 جندياً من قوات التحالف الأفريقية، وجرح آخرين، عندما هاجموا عناصر التنظيم المتطرف، حسبما نقلت وكالة «رويترز» للأنباء.

وشهدت منطقة الساحل الأفريقي، الشهر الحالي، عدة هجمات مسلحة، قتل فيها أكثر من 60 شخصاً من المدنيين، وقد وقعت هذه الهجمات في المثلث الحدودي الرابط بين مالي والنيجر وبوركينا فاسو، الذي يوصف بالمنطقة الملتهبة في شبه المنطقة.

وتنشط عناصر من تنظيم «داعش» المتطرف غرب أفريقيا. وقُتل أربعة جنود وصحافي في القناة الوطنية بتشاد، مطلع يونيو (حزيران) الحالي، إثر انفجار لغم بسيارتهم في غرب تشاد، بينما كانوا يتوجّهون إلى نقطة للجيش سبق أن هاجمتها «بوكو حرام»، وفق مصادر أمنية.

كان رئيس تشاد إدريس ديبي، صرح الشهر الحالي، أمام زعماء روحيين في الجامع الكبير في نجامينا: «إذا كان بمقدور الإرهابيين التسلل إلى الخطوط الداخلية لقواتنا الدفاعية، وزرع عبوات ناسفة، فذلك يعني أنّهم يستفيدون بالتأكيد من تواطؤ محلي كبير. لذا، فإنني أدعو إلى إذكاء الوعي الوطني لدى شعبنا. ويجب، بكل مسؤولية، الإبلاغ عن كل الذين يعملون كحلقة وصل مع الإرهابيين، وردعهم».
تشاد داعش

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة