المعارضة الفنزويلية تخطط لتنظيم احتجاجات خلال زيارة باشيليه

المعارضة الفنزويلية تخطط لتنظيم احتجاجات خلال زيارة باشيليه

الخميس - 16 شوال 1440 هـ - 20 يونيو 2019 مـ
زعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو (رويترز)
كراكاس: «الشرق الأوسط أونلاين»
دعت المعارضة الفنزويلية إلى تنظيم احتجاجات ضد الحكومة غداً (الجمعة)، في اليوم الأخير لزيارة ميشيل باشيليه مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان لفنزويلا، حسبما ذكرت صحيفة «إل ناسيونال»، أمس (الأربعاء).
ووصلت باشيليه إلى كاركاس أمس، حسبما أعلنت الأمم المتحدة. ومن المقرر أن تعقد مؤتمراً صحافياً غداً في ختام زيارتها.
ونقلت الصحيفة اليومية عن زعيم المعارضة خوان غوايدو قوله: «دعونا نخرج إلى الشوارع، نأمل أن تتحقق باشيليه من الأمور التي ندينها».
ودعت منظمات طلابية ومنظمات غير حكومية إلى مظاهرات غداً، بينما تم التخطيط لمسيرة أخرى اليوم (الخميس) للمطالبة بإطلاق سراح السجناء السياسيين، وفقاً للصحيفة ذاتها وشبكة «إن تي إن 24» التلفزيونية.
وكتب غوايدو على موقع «تويتر»: «دعوتنا هي الاحتشاد في مختلف أنحاء فنزويلا وإظهار الأزمة التي نعاني منها والمطالبة بحقوقنا».
وقال غوايدو إنه سيلتقي باشيليه غداً. كما ستعقد المسؤولة الأممية، وهي رئيسة سابقة لتشيلي، محادثات مع الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، الذي تضغط عليه المعارضة المدعومة من الولايات المتحدة للاستقالة.
وأعلنت الجمعية الوطنية الفنزويلية التي تسيطر عليها المعارضة، أنّ السلطات أفرجت يوم الاثنين عن النائب المعارض غيلبرتو كارو الموقوف منذ أبريل (نيسان)، في خطوة تأتي قبيل زيارة باشيليه إلى كاراكاس.
وقبل يومين من وصول باشيليه إلى العاصمة الفنزويلية، دعت عائلات معارضين سياسيين مسجونين المفوضة السامية إلى التدخل لدى الرئيس نيكولاس مادورو للإفراج عنهم.
فنزويلا سياسة فنزويلا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة