خسائر حوثية في الضالع وتصعيد على جبهات الحديدة

خسائر حوثية في الضالع وتصعيد على جبهات الحديدة

الأربعاء - 16 شوال 1440 هـ - 19 يونيو 2019 مـ رقم العدد [ 14813]
عدن: «الشرق الأوسط»
أفادت مصادر عسكرية يمنية بأن الميليشيات الحوثية استمرت في خرق الهدنة الأممية في مختلف جبهات محافظة الحديدة (غرب)، وجددت قصف مجمع صناعي وتجاري شرقي مدينة الحديدة، وذلك بالتزامن مع معارك ضارية في جبهات محافظة الضالع (جنوب).
وذكر الموقع الرسمي للجيش اليمني أن نحو 12 عنصراً حوثياً قُتلوا في معارك دارت بمديرية قعطبة شمال محافظة الضالع، بعد أن حاولت الجماعة المدعومة من إيران التسلل قرب منطقة الزبيريات باتجاه مواقع الجيش في سلسلة السود الجبلية بمديرية قعطبة.
وذكر الموقع أن القوات الحكومية أحبطت محاولة الميليشيات وأجبرتها على التراجع، بعد مصرع 12 من عناصرها وجرح آخرين، مشيراً إلى أن جثث عناصر الجماعة لا تزال مرمية في وادي الزبيريات.
وذكر الإعلام العسكري اليمني أن القوات المشتركة قصفت تحصينات وتجمعات الميليشيات في موقع جبلي استراتيجي، يطل على منطقة باب غلق التابعة لبلدة الفاخر، بعد عملية رصد واستطلاع من قبل وحدة الاستطلاع المتقدمة. وأكدت المصادر العسكرية أن قوات الشرعية استعادت السيطرة على ثلاثة مواقع وتلال وقرى تطل على بلدة الفاخر في محافظة الضالع.
كانت قوات الجيش اليمني والمقاومة قد تمكنت من طرد الحوثيين بعد سيطرتهم على مدينة قعطبة، في وقت تواصل القوات تقدمها لاستكمال تحرير محافظة الضالع بعد تقدمها على أكثر من جبهة.
وفي محافظة الحديدة، أفادت مصادر عسكرية يمنية بأن الميليشيات الحوثية قصفت مجمع «إخوان ثابت الصناعي والتجاري» داخل مدينة الحديدة، ما تسبب في إحداث حريق ضخم، إثر سقوط قذيفة حوثية على أحد المستودعات.
وذكرت المصادر أن الجماعة الحوثية واصلت التصعيد العسكري غير المسبوق في مختلف جبهات الحديدة من خلال قصف مواقع القوات الحكومية شرق مدينة الحديدة وفي الأرياف الجنوبية حيث مناطق التحيتا والجبلية وحيس.
وكان التحالف الداعم للشرعية قد أفاد بأن الجماعة الموالية لإيران ارتكبت أكثر من 5 آلاف خرق لاتفاق الهدنة الأممية التي بدأ سريانها في 18 ديسمبر (كانون الأول) الماضي.
في غضون ذلك، تواصلت المعارك في جبهات محافظة صعدة الحدودية، وأكدت المصادر العسكرية اليمنية أن قوات الجيش واصلت تقدمها في مديرية حيدان قرب المعقل الرئيس لزعيم الجماعة الحوثية في منطقة مران.
في السياق الميداني نفسه، أفادت مصادر عسكرية رسمية بأن انفجارات عنيفة هزت مواقع الميليشيات الحوثية في محافظة حجة الحدودية (شمال غرب) إثر ضربات مكثفة لطيران تحالف دعم الشرعية استهدفت مستودعات أسلحة وذخيرة شرق مدينة حرض. وذكرت المصادر أن المقاتلات استهدفت تجمعات الميليشيات في منطقة وادي الثلاث في مديرية عبس الواقعة إلى الجنوب من مديرية حيران المحررة شمال غربي محافظة حجة.
إلى ذلك، أفادت مصادر محلية في صنعاء بأن عدداً من خبراء الجماعة الحوثية قُتلوا أمس خلال عملية إطلاق فاشلة لصاروخ باليستي حاولت الميليشيات إطلاقه قبل أن ينفجر في موقع الإطلاق في قاعدة الديلمي الجوية قرب مطار صنعاء.
وذكرت المصادر أن السكان سمعوا دويّ الانفجار قبل أن تهرع عربات الإسعاف الحوثية إلى المنطقة، وسط تكهنات بمقتل خبراء إيرانيين في الانفجار كانوا يشرفون على عملية الإطلاق.
وحسب مصادر يمنية فإن قاعدة الديلمي الجوية تعد من أهم المواقع العسكرية الحوثية التي تضم منصات إطلاق الصواريخ والطائرات المسيّرة الإيرانية، وتضم عدداً من المخازن والسراديب السرية التي تضم ورش تصنيع وتركيب تلك الصواريخ والطائرات، وتقع بالقرب من مطار صنعاء الدولي.
اليمن صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة