تطبيق الصور المنتظر... قريباً في إصدار «آي أو إس 13»

تطبيق الصور المنتظر... قريباً في إصدار «آي أو إس 13»

«أبل» تستحدث تعديلات يدوية شبيهة بالفوتوشوب لتجميل الصور
الثلاثاء - 14 شوال 1440 هـ - 18 يونيو 2019 مـ رقم العدد [ 14812]
واشنطن: «الشرق الأوسط»
في كلّ عام، يزيد عدد الصور التي نلتقطها على هواتفنا الذكية الجديدة والمحسّنة، ولعلّ العثور على هذه الصور هو أصعب نقطة قد يقف عندها المستهلكون. هل تضعون عليها وسم القلب وتحفظونها في المفضّلات؟ هل تضعونها في ألبومات؟ هذه الوسائل قد تكون مفيدة... ولكنّ ولا واحدة منها شكّلت حلّاً للمشكلة. إلا أن «آبل» خرجت بفكرة جديدة وهي تنظيم الصور حسب التاريخ، والسنة، والشهر واليوم بدل مقاربة «جميع الصور - All Photos» ولا شكّ أنكم ستجرّبون هذه الميزة وتحبونها.
- أدوات جديدة
هذه الأدوات جميعها أُعلن عنها أخيراً مع الإعلان عن نظام «iOS 13» وستصدر مع تحديث النظام التشغيلي الذي سيبدأ العمل به في الخريف ويضفي ميزات جديدة على أجهزة الآيفون، و«ووتش»، و«تي في»، وآيباد... وتطبيق الصور الجديد سيكون غالباً الأكثر استخداماً من قبل الناس.
إذاً، ماذا نفعل بالهواتف؟ نلتقط زيليونات الصور، نشاركها على مواقع التواصل الاجتماعي، ونرسل الرسائل النصية التي تحتوي على صور في معظم الأحيان.
ويقول غراهام جيفرسون في «يو إس إيه توداي» إنه ألقى نظرة سريعة ولكن مباشرة على تطبيق الصور وأعجبه حقّاً في هذا الاختبار المحدود التالي.
في التطبيق الجديد، تختلف الرؤية المختارة للحظات المفضّلة عمّا تقدّمه رؤية «لكَ (For You)» الحالية في «آبل»، التي تنظّم صوراً متشابهة في مواضيع يفبركها الكومبيوتر تكون عادةً مرتبطة بالمكان الذي التُقطت فيه، في عروض شرائح مدمجة مع موسيقى في الهاتف تجمع الصور أحياناً بترتيب خاطئ.
(على سبيل المثال، في نظام «iOS 12» التشغيلي، ستجدون أنّ عرضاً شرائحياً حول مدن فينتورا في كاليفورنيا الساحلية وشاطئ بيسمو سيبدأ تشغيله بصورة ملتقطة في سان فرانسيسكو التي تبعد نحو 393 كلم عن المنطقة المقصودة).
أمّا في عرض «iOS 13» من «آبل»، فستبدو جميع الصور في مكانها الصحيح، وما كان جيداً فعلاً هو العرض الذي يستخدم تعلّم «آبل» الآلي للتخلّص من الصور الدخيلة ويكرّر اللقطات والعناصر التي يرى الكومبيوتر أنّها الأفضل. بعدها، تُقدّم هذه الصور بعرض متعدّد اللقطات يمزج الفيديو بالصور، لبثّ الحياة في المرئيات بفضل اللقطات والحركة والحركة البطيئة والوقت الفاصل.
- تجميل الصور
للتعديل، استحدثت «آبل» تعديلات يدوية شبيهة بالفوتوشوب لتجميل الصور. والكثيرون من معجبي تطبيق «أدوبي فوتوشوب لايتروم» يحبونه لأنه يتيح إجراء تحسينات جذرية في الإضاءة والتباين ببضع نقرات فقط، بينما كانوا يشعرون دائماً بالمحدودية التي تعاني منها فلترات «آبل». لن تجدوا في هذه الأداة الكثير من الأشياء المثيرة للاهتمام إلّا في حال تعمّقتم في تبويبها المستحدث، وحتى عندها، ستجدون أنّ تطبيقي «لايتنينغ روم» و«سنابسيد» من «غوغل» أفضل بكثير.
يقدّم لكم التطبيق الجديد من «آبل» خيارات متعددة كـ:«تلقائي»، و«تعرّض»، و«سطوع»، وتعديلات يدوية لتجميل الصورة وفقاً لخصائصكم. في حالة المستخدمين الذين يمضون وقتاً طويلاً في استخدام فلترات «إنستغرام» التي تعد أكثر محدودية من «iOS 12» في «آبل»، يعتقد الكثيرون أنهم سيحبون تجميل صورهم بهذه الطريقة.
علاوة على ذلك، تعتزم «آبل» إدخال هذه الأدوات في مجال تعديل الفيديوهات أيضاً ولأول مرّة.
- صور حية
وأخيراً، حان دور «الصور الحيّة (Live Photos)» وهي من أسرار الآيفون الخفية المفضّلة، ولكنّها تعاني من مشكلة صعوبة المشاركة التي تعمل «آبل» على حلّها في الإصدار الجديد من نظامها التشغيلي.
تمنحكم الصور الحيّة حركة فيديو بسيطة في الصورة الثابتة، ولكنّها لا تتوافق كثيراً مع منصات التواصل الاجتماعي. أمّا اليوم، فسيتيح تطبيق الصور لكم الصور الحيّة مع تأثير إعادة التشغيل العكسي المميز كما في ملفات الفيديو. بالإضافة إلى ذلك، سيتمكن هؤلاء الذين يحبون الصور الحية من استخدامها لالتقاط عشرات الصور المتتالية وتمديد الوقت المسموح به لصناعة ملف فيديو.
لا شكّ أن تصوير مقاطع فيديو عادية أسهل بكثير، ولكنه خالٍ من المرح، مما يجعلكم توّاقين للبدء باستخدام الميزة الجديدة.
في جميع الأحوال، سيظلّ «لايتروم» و«سنابسيد» التطبيقين المفضلين للتعديل الخلوي. وعلى الرغم من أنّ أدوات «آبل» الجديدة تبدو جيدة، فإن هناك شكوكاً بأن الآلة ستفهم ما تريده وتعرضه أمامك بالشكل الصحيح.

- خدمات «تريبيون ميديا»
أميركا التطبيقات

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة