ترشح بن نافل يجبر الحماد والمسعد على الانسحاب

ترشح بن نافل يجبر الحماد والمسعد على الانسحاب

الموسى بات منافسه الوحيد على الكرسي «الهلالي»
الأربعاء - 8 شوال 1440 هـ - 12 يونيو 2019 مـ رقم العدد [ 14806]
فهد بن نافل لدى تقدمه بأوراق ترشيحه (تصوير: علي الظاهري)
الرياض: فارس السبيعي
انحصرت المنافسة بين المرشحين فهد بن نافل وموسى الموسى على رئاسة نادي الهلال في الفترة المقبلة، بعد أن قدما أوراق تسجيلهما يوم أمس مرشحين للرئاسة، حيث حضر أولاً فهد بن نافل عصراً وقدم ملفه الرئاسي الذي ضم أعضاء مجلس إدارته.
وكشفت المصادر أن الأعضاء هم: نايف الناصر المرشح ليكون نائب الرئيس وفيصل الغشيان والدكتور سلطان بن سعيد وسعود الغرير.
فيما حضر بعد مغرب أمس موسى الموسى وقدم ملفه الانتخابي. وأشارت المصادر إلى أنه ضم فيصل أبوثنين وفيصل بن عبد الرحمن بن سعيد وحمد بن حمود الحماد والمهندس عبد الله بن عبد الرحمن بن سعيد والمحامي يعقوب المطير.
وأغلق يوم أمس قيد الناخبين بشكل نهائي وستخضع القائمة الأولية للمرشحين للفحص قبل إعلانها اليوم أو غداً.
وكان بدر الحماد أحد المرشحين الذي سبق له أن عقد مؤتمراً صحافياً في شهر رمضان أعلن انسحابه من الترشح بعد حضوره للنادي يوم أمس، وأبدى أسباب ذلك، مؤكداً أنه رشح نفسه للرئاسة خوفاً وحرصاً على مصلحة النادي الذي يعيش فراغاً إدارياً، وأن مجرد علمه بنية المرشح فهد بن نافل عزمه الترشح تنازل وتراجع لعلمه بأنه سيجد دعماً كبيراً من أعضاء شرف نادي الهلال، وفي مقدمتهم الأمير الوليد بن طلال كما فعل فواز المسعد الذي أعلن انسحابه من الترشح كذلك.
وأوجد هذا الحراك الانتخابي في نادي الهلال تفاؤلاً كبيراً بين الجماهير الهلالية التي طالبت بالإسراع في إيجاد حل لكثير من الملفات العالقة، ومن أبرزها مصير المحترفين الأجانب والجهاز الفني الجديد الذي لم يتم حسمه حتى الآن، وكذلك مستقبل الفريق الأول، خصوصاً أن هناك استحقاقاً قريباً سيجمع الهلال بالأهلي في دور الـ16 الآسيوي خلال شهر أغسطس (آب) المقبل.
السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة