الحزم يرفض ملعب الخليج بسبب غياب «الفار»

الحزم يرفض ملعب الخليج بسبب غياب «الفار»

الحمود قال إنهم طالبوا بنقل مباراة الإياب إلى الدمام
الأربعاء - 17 شهر رمضان 1440 هـ - 22 مايو 2019 مـ رقم العدد [ 14785]
من مباراة الحزم أمام الخليج أول من أمس (تصوير: علي الظاهري)
الرياض: عماد المفوز
أكد سلطان الحمود أمين عام نادي الحزم، أنهم طالبوا بنقل مباراة إياب ملحق الصعود والهبوط أمام الخليج من ملعب نادي الخليج بسيهات إلى ملعب الأمير محمد بن فهد بالدمام بسبب أن ملعب الخليج يفتقد لتقنية الفيديو (الفار).
وكان الحزم وضع قدما في منافسات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين لكرة القدم (دوري المحترفين السعودي) في الموسم المقبل بعدما تغلب على ضيفه الخليج 1 - صفر في ذهاب الملحق.
وخاض الحزم الملحق بعد أن أنهى الموسم المنقضي في المركز الرابع عشر بجدول دوري المحترفين.
وحسم الحزم مباراة الذهاب بهدف سجله جون باجوي من ضربة جزاء في
الدقيقة 20. ومن المقرر أن يلتقي الفريقان إيابا الجمعة المقبل، على أن يتأهل الفائز في مجموع المباراتين إلى دوري المحترفين في الموسم المقبل.
وتغادر بعثة فريق الحزم اليوم وسط وعود بمكافآت ضخمة للاعبين في حال الفوز وبقاء الفريق بدوري الأضواء.
وأشار الحمود في حديثه لـ«الشرق الأوسط» إلى ثقته بلاعبي فريقه على إثبات حضورهم في مباراة الإياب وتقديم المستوى الذي يؤكد أحقيتهم في البقاء بدوري الأضواء، وقال: «أعتقد أن تقدمنا بهدف يمنحنا الأفضلية وسندخل المباراة المقبلة بمعنويات مرتفعة خاصة بعد اكتمال صفوف الفريق وعودة الحارس الأساسي الجزائري مليك عسلة الذي غاب عن لقاء الذهاب نظراً لحصوله على الكارت الأحمر في مباراتنا الأخيرة أمام القادسية».
وأضاف: «ندرك خطورة فريق الخليج وأن مباراة الإياب ستكون على أرضه وبين جماهيره وحتماً سيستغل هذا العامل ولكن المباراة ستكون بين 11 لاعبا في كل فريق، والجميع يتذكر كيف اقتنصنا الفوز من الهلال على أرضه وبين جماهيره، وربما هذه ميزة وناحية إيجابية للاعبي الحزم أنهم لاعبون محترفون وسيقدمون كل ما لديهم من أجل اقتناص الفوز وضمان البقاء».
وتابع الحمود «أضاعنا فرصة لا تعوض جعلتنا نلعب مباراتي الملحق بعد تعادلنا مع القادسية، رغم أن مجريات المباراة من صالحنا، وفريقنا كان متقدماً على القادسية 2 - 0 ولم يتوقع أحد أن نشاهد سيناريو الدقائق الأخيرة بعد أن سجل القادسية هدفين وكان بإمكاننا العودة مجدداً بعد احتساب ركلة جزاء لمصلحتنا حتى أن اللاعبين باركوا لبعضهم البعض، ولكن للأسف لم يحالفنا التوفيق في تسجيل ضربة الجزاء ولعلها خير، وكانت صدمة للاعبين واستطاعنا إخراجهم في الأيام الماضية ونسيان هذه المباراة».
وأوضح أمين عام نادي الحزم قائلا: «أضعنا الكثير من النقاط في الدور الثاني وتراجعت نتائج الفريق وهبط أداؤنا بعكس الدور الأول الذي كان مميزاً، والجميع أشاد بفريقنا، وهذا هو حال الكرة».
وأبدى الحمود استغرابه من شكوى القادسية على نظامية مشاركة اللاعب مسعود بخيت بحجة أن لديه ثلاثة كروت صفراء، مبيناً أن ذلك غير صحيح ولجنة الانضباط والأخلاق أصدرت قرارها برفض الاحتجاج كون اللاعب لديه بطاقتان صفراوان فقط ضد النصر والهلال، منوهاً «نحن واثقون من أنفسنا ولا يمكن أن تمر علينا مثل هذه الأخطاء دون التأكد من الكروت، ولدينا أسكورات جميع المباريات ونتابع أولا بأول اللاعبين الذين تحصلوا على الكروت، حتى الاتحاد السعودي لكرة القدم أرسل لنا خطابا قبل المباراة يفيد بسلامة وضعنا».
السعودية الدوري السعودي

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة