ارتداء النظارات الشمسية الخطأ أثناء القيادة يؤدي إلى غرامة

ارتداء النظارات الشمسية الخطأ أثناء القيادة يؤدي إلى غرامة

تصل إلى نحو 100 جنيه إسترليني
الجمعة - 13 شهر رمضان 1440 هـ - 17 مايو 2019 مـ رقم العدد [ 14780]
معايير جديدة لعناصر النظارات الشمسية
لندن: «الشرق الأوسط»
مع بدء التحسن الملحوظ في الأحوال الجوية، يحاول خبراء السلامة على الطرق حض السائقين على التأكد من عدم وقوعهم تحت طائلة بعض القواعد غير المعروفة للقيادة بصفة عامة.
يعتبر هذا الأسبوع هو أسبوع الوعي بأهمية الشمس، وفي حين أن هناك كثيراً من النصائح المقدمة بشأن الآثار الصحية المحتملة جراء التعرض المفرط لأشعة الشمس، فإن جمعية «آي إم رود سمارت» الخيرية في بريطانيا، تقدم النصح أيضاً بشأن البقاء آمنين على الطرق أثناء القيادة.
وفي حين أن النظارات الشمسية من الأدوات الضرورية بالنسبة لسائقي السيارات لتفادي تألق أشعة الشمس المفاجئ أثناء القيادة، يحذر تيم شالكروس من جمعية «آي إم رود سمارت» الخيرية من أن كل أنواع النظارات الشمسية ليس مناسباً للسائقين أثناء القيادة، وأولئك الذين يبتاعون النظارات الشمسية من شبكة الإنترنت، ينبغي عليهم توخي الحذر بصورة خاصة، حسب موقع «نيوز» البريطاني.
وضع الاتحاد الأوروبي معاييره الخاصة بالنسبة لعناصر النظارات الشمسية، مثل قوة إطار النظارة، ومقاومة زجاج العدسات للتحطم، والحماية من الأشعة فوق البنفسجية. ولكن هناك أيضاً 4 معايير أخرى لمستوى التلون في عدسات النظارة.
وفي حين أن المعايير الثلاثة الدنيا تعتبر مناسبة للقيادة في وضح النهار، فإن المعيار الرابع هو بالنسبة للعدسات الداكنة للغاية التي تعد غير مناسبة للقيادة أو استخدامها على الطريق في أي وقت من الأوقات. والإخفاق في الالتزام بهذا التحذير يمكن اعتباره من قبيل القيادة المتهورة للمركبات، والذي يستلزم فرض غرامة فورية تقدر بنحو 100 جنيه إسترليني.
ويوضح السيد شالكروس الأمر بقوله: «مستوى الإعتام هو الفئة الرابعة، والذي لا يتيح إلا نسبة تتراوح بين 3 إلى 8 في المائة من الضوء للنفاذ. وهذه درجة معتمة للغاية. مثل نظارات التزلج. وهي معتمة للغاية لدرجة أنه لا ينبغي استعمالها أثناء القيادة في أي وقت من الأوقات، والفئة الرابعة من النظارات الشمسية لا بد أن توضع عليها علامة تفيد بأنها غير مناسبة لقيادة السيارات».
أغلب النظارات الشمسية المعروضة للبيع في المحلات التجارية تحمل درجة نفاذ الضوء بوضوح عليها، ويكون ذلك على ذراع النظارة في المعتاد، ولكن السيد شالكروس يحذر من أن النظارات الشمسية المبيعة على الإنترنت لا تتسم بذلك النوع من الشفافية والوضوح.
وهو يستطرد قائلاً: «من خلال مراجعة كثير من مواقع التسوق، اكتشفت أن عدداً قليلاً للغاية من البائعين يعرضون فئة التلون، أو أي رمز آخر على النظارة، ولذلك ليست هناك من طريقة لمعرفة ما إذا كانت النظارة الشمسية لديهم مناسبة للقيادة من عدمه».
المملكة المتحدة أخبار المملكة المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة